تراجع متواصل لأعداد اللاجئين المتوجهين إلى اليونان | أخبار | DW | 17.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تراجع متواصل لأعداد اللاجئين المتوجهين إلى اليونان

بعد الاتفاق الأوروبي التركي لمنع تدفق اللاجئين إلى أوروبا، تتراجع يوما بعد يوم أعداد اللاجئين الذين يدخلون اليونان من تركيا، لتصل اليوم الأحد إلى ثلاثين لاجئا وفق ما أعلن عنه المكتب اليوناني للهجرة.

ذكر المكتب اليوناني المختص بأزمة اللجوء في أثينا اليوم الأحد (17 أبرل/ نيسان 2016) أن 30 لاجئا فقط عبروا الساحل التركي للتوجه إلى اليونان في غضون 24 ساعة حتى صباح اليوم.

وأوضح المكتب أن 18 شخصا وصلوا إلى جزيرة كوس ببحر إيجه وثلاثة آخرون وصلوا إلى جزيرة خيوس وتسعة وصلوا إلى جزيرة ساموس. وبذلك يواصل تدفق اللاجئين من تركيا إلى اليونان تراجعه؛ حيث وصل أمس السبت 125 شخصا، وبلغ متوسط الوافدين خلال الأيام السابقة 80 شخصا.

وفي المقابل كان يعبر 900 شخص في المتوسط يوميا الساحل التركي للوصول إلى اليونان خلال شهر آذار/مارس الماضي.

يشار إلى أنه منذ دخول حزمة اللجوء المتفق عليها بين الاتحاد الأوروبي وأنقرة حيز التنفيذ في 20 من شهر آذار/مارس الماضي، أصبح من الممكن إعادة اللاجئين الذين عبروا إلى اليونان إلى تركيا مرة أخرى.

شهادة بابا الفاتيكان فرنسيس الأول

وفي ذات السياق، وصف بابا الفاتيكان فرنسيس الأول اليوم الأحد لقاءه المؤثر في جزيرة ليسبوس في اليونان مع مهاجر مسلم قتلت زوجته على أيدي متطرفين. وروى البابا فرنسيس قصة اللقاء أمام المئات من الكاثوليك في ساحة القديس بطرس في روما، واصفا زوجة اللاجئ الراحلة بأنها "شهيدة".

والتقى بابا الفاتيكان ذلك الرجل الأربعيني وطفليه أمس السبت. وقال البابا فرنسيس: "إنه مسلم، وقال لي إنه كان متزوجا من امرأة مسيحية. وكانا يتبادلان المحبة والاحترام". وقال البابا: "ولكن لسوء الحظ، قطع الإرهابيون حنجرة المرأة لأنها رفضت التخلي عن يسوع وترك ديانتها"، واصفا كيف كان يبكي الزوج بشدة خلال التحدث عن الفقيدة.

وقام بابا الفاتيكان أمس السبت بزيارة استمرت خمس ساعات في جزيرة ليسبوس، وهي إحدى بؤر أزمة الهجرة التي تواجهها أوروبا، حيث زار مركزا للاجئين. وعاد البابا فرنسيس مصطحبا ثلاث أسر من اللاجئين من سوريا تضم إجمالي 12 فردا من بينهم ستة أطفال، على طائرته الخاصة إلى روما.

و.ب/س.ك (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة