تراجع حاد في شعبية الائتلاف الحاكم الألماني في استطلاعات الرأي | أخبار | DW | 19.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تراجع حاد في شعبية الائتلاف الحاكم الألماني في استطلاعات الرأي

تراجعت شعبية الائتلاف الحاكم في ألمانيا على نحو حاد في استطلاعات رأي نشرته القناة الثانية في التليفزيون الألماني، وبلغت شعبية التحالف المسيحي 27%، فيما تراجعت شعبية الحزب الاشتراكي الديمقراطي لتصل إلى 14%.

تراجعت شعبية الائتلاف الحاكم في ألمانيا على نحو حاد في استطلاعات الرأي. فبحسب استطلاع نشرته القناة الثانية في التليفزيون الألماني اليوم (الجمعة 19 تشرين الثاني، أكتوبر 2018)، بلغت شعبية التحالف المسيحي المنتمية إليه المستشارة أنغيلا ميركل 27%، بتراجع قدره نقطة مئوية واحدة مقارنة باستطلاع مماثل نهاية أيلول/سبتمبر الماضي، كما تراجعت شعبية الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم، بمقدار ثلاث نقاط مئوية لتصل إلى 14%.

ووفقا لنتائج الاستطلاع، فإن هذه أسوأ نتيجة للتحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي منذ إجراء القناة لهذا الاستطلاع الدوري. وتراجعت شعبية الائتلاف الحاكم أيضا في الاستطلاع الذي تجريه شبكة "إيه آر دي" الألمانية الإعلامية، حيث حصل التحالف المسيحي على نسبة 25%، بتراجع قدره نقطة مئوية، بينما حصل الحزب الاشتراكي الديمقراطي على 14% بتراجع قدره نقطة مئوية. وهذه أيضا أسوأ نتائج يحققها التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي منذ إجراء شبكة "إيه آر دي" لهذا الاستطلاع.

في المقابل، ارتفعت شعبية حزب الخضر في استطلاع (إيه آر دي) بواقع نقطتين مئويتين لتصل إلى 19% وهي أعلى نسبة يحققها منذ أيلول/سبتمبر 2011، 20% في الاستطلاع الثاني بزيادة 3 نقاط مئوية).

واستقرت شعبية حزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني الشعبوي عند نسبة 16% في الاستطلاعين، بينما ارتفعت شعبية الحزب الديمقراطي الحر في استطلاع (إيه آر دي) بمقدار نقطة مئوية إلى 11%، واستقرت في استطلاع القناة الثانية عند 8% .

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن رئيس الحزب الفيدرالي الديمقراطي كريستيان ليندنر قوله أن الليبراليين ليسوا مستعدين الآن لمحاولة تشكل ائتلاف جامايكي جديد في الحكومة الفدرالية.

أما في هيسن فيبدو الموقف مختلفا، حسب تعبير ليندنر الذي يمضي إلى القول" هناك سنكون جاهزين للمشاركة في حكومة ائتلاف جامايكي، على غرار ما جرى في ولاية شلزفيغ هولشتاين".

 في حين تراجعت شعبية حزب "اليسار" بواقع نقطة مئوية في استطلاع (إيه آر دي) لتصل إلى 9%، بينما سجل نسبة 10% في استطلاع (القناة الثانية).

 يذكر أن الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري فقد الأغلبية المطلقة في انتخابات البرلمان المحلي لولاية بافاريا التي جرت يوم الأحد الماضي، كما تراجع نتيجة الحزب الاشتراكي الديمقراطي لأقل من 10%. شارك في استطلاع (القناة الثانية) 1117 ألمانيا، بينما شارك في استطلاع (إيه آر دي) 1040 ألمانيا.

م.م/ ع.ج (د ب أ، أ ف ب)

مختارات