تحالف ألماني يطالب بتشكيل لجنة لمكافحة معاداة الإسلام | أخبار | DW | 19.06.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تحالف ألماني يطالب بتشكيل لجنة لمكافحة معاداة الإسلام

وجهت مجموعة من الباحثين الأكاديميين والسياسيين تنتمي لتحالف "كليم Claim" انتقادات حادة لـ"ظاهرة العنف اليومي الموجه ضد المسلمين في ألمانيا". وطالبت المجموعة بتشكيل لجنة خبراء لمكافحة العنصرية ومعاداة المسلمين.

طالب تحالف يضم علماء وساسة ومنظمات في ألمانيا بتشكيل لجنة خبراء على مستوى البلاد لمكافحة العنصرية المعادية للإسلام والمسلمين. وقالت مديرة مشروع التحالف لمناهضة معاداة المسلمين "Claim"، نينا موهه، اليوم الأربعاء (19 حزيران/يونيو 2019) في بيان: "يساورنا قلق كبير بسبب المواقف المعادية للإسلام والمسلمين، التي تتواجد على مستوى مرتفع وثابت في ألمانيا منذ سنوات".

وذكرت موهه أن تأسيس لجنة على المستوى الاتحادي سيكون خطوة أولى لمكافحة العنصرية والأحكام المسبقة ضد المسلمين.

ومن بين الموقعين على الخطاب المفتوح نائبة رئيس البرلمان الألماني عن حزب الخضر كلاوديا روت، والنائبة البرلمانية عن حزب "اليسار" المعارض كريستيانه بوخهولتس، ومديرة معهد أبحاث الاندماج والهجرة التجريبية في برلين التابع لجامعة هومبولت، نايكا فولوتان.

كما وقع على البيان أيضا النائب السابق عن حزب ميركل روبرشت بولنتس ورئيس المجلس المركزي للمسلمين أيمن مزيك. وبحسب بيانات تحالف "Claim"، وقع على الخطاب الذي تم بعثه إلى مسؤولين سياسيين، 26 خبيرا من الأوساط العلمية والسياسية، إلى جانب 37 منظمة مجتمع مدني.

وحسب تصورات القائمين على المبادرة، فينبغي على لجنة الخبراء المرجو تشكيلها القيام بجرد شامل لكل مظاهر العنف الموجه ضد المسلمين في المجتمع وتطوير استراتيجيات لمواجهة العنصرية المعادية للإسلام في البلاد.

ح.ع.ح/أ.ح(د.ب.أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع