تأكد غياب ميسي عن الكلاسيكو الأسباني | أخبار | DW | 02.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

تأكد غياب ميسي عن الكلاسيكو الأسباني

كشفت تقارير صحفية أسبانية صادرة أن اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة لن يلحق بمباراة فريقه أمام ريال مدريد بسبب التقدم البطيء الذي تشهده عمليه تعافيه من قطع في رباط الركبة اليسرى.

كشفت صحيفة "سبورت" الأسبانية في عددها الصادر اليوم الاثنين (الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني 2015)، أن "ميسي استبعد تماما من المشاركة أمام ريال مدريد في 21 تشرين ثان/ نوفمبر الجاري وتأكد خبر لا يرغب الكثيرون في سماعه ولا حتى في أسوأ كوابيسهم ولكن الحقيقة أن النجم الأرجنتيني لا يحرز تقدما حسبما كان مقررا".

وتعرض اللاعب الأرجنتيني في 26 أيلول/ سبتمبر الماضي لقطع في رباط الركبة اليسرى خلال مباراة فريقه أمام لاس بالماس. وحدد الأطباء فترة التعافي التي يحتاجها ميسي بين سبعة وثمانية أسابيع ولكن هذه المدة يبدو أنها ستطول. وأضافت "سبورت": "اللاعب لا يتمتع بعد بقوة كافية في ركبته اليسرى ليبدأ الركض بشكل مستمر. هذا يعني في أفضل الحالات أنه يحتاج إلى أسبوع آخر للتأقلم بشكل أكبر ونظرا لضيق الوقت فإنه لن يتمكن من اللحاق بمباراة ريال مدريد".

ويخوض ميسي مرحلة التأهيل حاليا بمعاونة اثنين من مواطنيه وهما أخصائي العلاج الطبيعي لويس غارسيا والمدلك مارسيلو دانديرا اللذان يحوزان على ثقته الكبيرة. وطبقا لما جاء في الصحيفة الأسبانية، قام خيراردو مارتينو المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني باستدعاء هذين الرجلين لكي يؤكدا له أن ميسي لن يتمكن من اللحاق بمباراتي منتخب التانغو القادمتين في التصفيات المؤهلة للمونديال أمام كل من البرازيل وكولومبيا. وسجل ميسي 14 هدفا في شباك ريال مدريد خلال 18 مباراة من لقاءات الكلاسيكو التي شارك فيها في الدوري الأسباني. يذكر أن برشلونة أخفق في الفوز على النادي الملكي في المباريات التي غاب عنها النجم الأرجنتيني.

ح.ز/ و.ب (د.ب.أ)

مختارات