بوتين وأولاند يؤيدان تشكيل تحالف واسع لمكافحة الإرهاب | أخبار | DW | 26.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بوتين وأولاند يؤيدان تشكيل تحالف واسع لمكافحة الإرهاب

كثفت روسيا وفرنسا حملات القصف الجوي في سوريا، لكن أهدافهما مختلفة. وزار الرئيس أولاند نظيره الروسي بوتين لبناء "تحالف كبير" لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي أعلن إسقاطه للطائرة الروسية في سيناء وتنفيذ هجمات باريس.

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وجود تطابق في المواقف بين موسكو وباريس بخصوص تشكيل تحالف واسع لمكافحة الإرهاب. وقال بوتين اليوم الخميس (26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015) خلال استقباله نظيره الفرنسي فرانسوا أولاند بموسكو إن "روسيا مستعدة للتعاون مع فرنسا لمكافحة الإرهاب"، مثمنا جهود نظيره الفرنسي لإقامة تحالف واسع النطاق في التصدي للخطر الإرهابي، بحسب قناة "روسيا اليوم".

من جهته قال أولاند "جئت إلى موسكو لتنسيق التحركات مع روسيا في المكافحة الشرعية للإرهاب"، مضيفا أنه من الضروري إنشاء تحالف واسع قوي لمكافحة الإرهاب والتحرك معا لمعالجته.

وجاءت مباحثات بوتين وأولاند في إطار مبادرة دبلوماسية تقوم بها فرنسا لتكوين جبهة مشتركة ضد التنظيم المتشدد، الذي أعلن مسؤوليته عن هجمات باريس الدامية التي قتل فيها 130 شخصا في 13 نوفمبر تشرين الثاني الجاري. وسبق له كذلك إعلان المسؤولية عن إسقاط طائرة روسية في سيناء بمصر في 31 أكتوبر تشرين الأول الماضي مما أدى إلى مقتل 224 شخصا هم كل من كانوا عليها.

يشار إلى أن بوتين قد أعطى في الأسبوع الماضي، أمرا للبحرية الروسية بإقامة اتصال مع حاملة الطائرات "شارل ديغول" التي أبحرت نحو شرق البحر المتوسط، والعمل معا كحليفيْن في توجيه ضربات لـتنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا. وقد حركت البحرية الفرنسية "شارل ديغول" لدعم الهجمات الجوية للجيش الفرنسي التي تستهدف مراكز التدريب التنظيم والمناطق التي يسيطر عليها .

ص.ش/ح.ع.ح (د ب أ، رويترز)

مختارات

إعلان