بوتين: ″لا أدلة″ تثبت تورط مقربين في قضية الملاذات الضريبية | أخبار | DW | 07.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بوتين: "لا أدلة" تثبت تورط مقربين في قضية الملاذات الضريبية

لأول مرة بعد كشف كم هائل من المعلومات عن تورط شخصيات سياسية من مختلف دول العالم في فضائح الشركات الوهمية، حسب أوراق بنما، تحدث الرئيس الروسي بوتين عن الموضوع نافيا تورط مقربين له في تلك الفضائح.

نفى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الخميس (السابع من نيسان/ أبريل) وجود أي "أدلة تثبت فساد" دائرة المقربين منه المتهمة حسب "أوراق بنما" بإخفاء حوالي ملياري دولار في ملاذات ضريبية.

وقال في منتدى عام "أي أدلة فساد؟ ليس هناك أي دليل"، مكررا اتهام الولايات المتحدة بالوقوف وراء هذا التحقيق الصحافي الواسع الذي يكشف نظاما للتهرب الضريبي تورط فيه مسؤولون سياسيون واقتصاديون كبار في العالم.

كما دافع الرئيس الروسي عن صديقه القديم سيرغي رولدوغين الذي تتهمه "أوراق بنما" بأنه كان في صميم قضية الشركات الوهمية التي استخدمها أقارب الرئيس الروسي لإخفاء ما يصل إلى ملياري دولار في الملاذات الضريبية.

وغداة ما كشف عنه موقع الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن الرئيس الروسي هو الذي كان "الهدف الرئيسي" للتحقيق الدولي، منتقدا وثائق مليئة بـ"الفبركات" و"التزوير" بهدف "زعزعة استقرار" روسيا.

ح.ع.ح/ ع.خ (أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة