بوتين خلال استقبال الأسد: الوقت ملائم لعملية سياسية في سوريا | أخبار | DW | 17.05.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بوتين خلال استقبال الأسد: الوقت ملائم لعملية سياسية في سوريا

استقبل الرئيس بوتين نظيره السوري بشار الأسد في منتجع سوتشي الروسي. بوتين اعتبر أن الوقت بات "ملائماً لتفعيل العملية السياسية" في سوريا. وأشار إلى إمكانية انسحاب القوات الأجنبية من سوريا مع إطلاق مثل هذه العملية.

أعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أجرى الخميس (17 أيار/ مايو 2018) محادثات مع نظيره السوري، بشار الأسد، في مدينة سوتشي جنوب روسيا، تناولت بحث تسوية الأزمة في سوريا.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أن الأسد قام اليوم بـ "زيارة عمل" إلى سوتشي"، حيث "جرت مباحثات مفصلة" بين الطرفين حول التطورات الأخيرة في سوريا.

وأكد الرئيسان على أهمية تهيئة الظروف للتوصل إلى حل سياسي  للصراع في سوريا، بحسب المتحدث. ونقل بيان أصدره الكرملين عن بوتين قوله "مع بداية العملية السياسية في أكثر مراحلها نشاطاً، ستنسحب القوات المسلحة الأجنبية من الأراضي السورية".

كما اعتبر الرئيس بوتين الخميس خلال لقائه مع نظيره السوري في سوتشي، أن الوضع في سوريا بات "ملائماً لتفعيل العملية السياسية". وقال بوتين حسب ما نقل عنه بيان للكرملين "بعد النجاحات العسكرية (للجيش السوري خلال الأشهر الماضية) تأمنت ظروف جديدة لصالح تفعيل العملية السياسية بشكل واسع".

وكان آخر لقاء جمع بين الرجلين يعود إلى الحادي عشر من شهر كانون الأول/ ديسمبر من العام الماضي حين قام بوتين بزيارة إلى سوريا حيث تفقد قاعة حميم العسكرية الروسية هناك.

أ.ح/ ع.غ (د ب أ، أ ف ب)

مختارات

إعلان