بن سلمان يشيد بأردوغان ويعتبر مقتل خاشقجي ″حادثا بشعا″ | أخبار | DW | 24.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بن سلمان يشيد بأردوغان ويعتبر مقتل خاشقجي "حادثا بشعا"

قال ولي العهد السعودي إن هناك من يحاول إحداث شرخ بين بلاده وتركيا، على خلفية مقتل جمال خاشقجي. وفي أول تصريحات علنية للأمير الشاب حول القضية قال بن سلمان إنه "حادث بشع وغير مبرر تماما" مضيفا "العدالة في الأخير سوف تظهر".

مشاهدة الفيديو 36:17

مسائية DW: قضية خاشقجي: أي تبعات للجريمة؟

تعهد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان اليوم الأربعاء (24 تشرين الأول/ أكتوبر 2018) بتقديم قتلة الصحفي جمال خاشقجي للعدالة، وذلك في أول تصريحاته العلنية منذ الإعلان عن مقتل الصحفي البارز وعاصفة الغضب والاستنكار على مستوى العالم، التي أثارها مقتله.

وقال الأمير النافذ في منتدى "مبادرة مستقبل الاستثمار" المنعقد في الرياض تعليقا على قضية خاشقجي "الحادث الذي حدث مؤلم جدا لجميع السعوديين، خاصة لأنني مواطن سعودي، وأعتقد أنه مؤلم لأي إنسان موجود في العالم، وحادث بشع غير مبرر تماما". وأضاف أن السعودية "تقوم باتخاذ كافة الاجراءات القانونية للتحقيق واستكمال التحقيقات بالعمل مع الحكومة التركية للوصول إلى نتائج وتقديم المذنبين للمحاكمة وأخذ العقاب الرادع"، مضيفا "العدالة في الأخير سوف تظهر".

ووصف ولي العهد السعودي التعاون بين الرياض وأنقرة بأنه "مميز" على الرغم من الانتقادات الشديدة التي وجهها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ومعاونوه للمملكة. وأجرى بن سلمان محادثة هاتفية الأربعاء مع الرئيس التركي بحثا خلالها الخطوات اللازمة لكشف كل ملابسات مقتل جمال خاشقجي، حسب مصدر بالرئاسة التركية.

بينما قال مستشار للرئيس أردوغان اليوم إن يدي ولي العهد السعودي "ملطختان بدماء" خاشقجي، فيما يعد التصريح الأكثر صراحة حتى الآن لشخصية مرتبطة بالرئيس التركي عن الأمير السعودي في هذه الواقعة.

مشاهدة الفيديو 02:12

تزايد الضغوط على بن سلمان بخصوص مقتل خاشقجي

بن سلمان يشيد بالعلاقة مع تركيا

لكن الأمير محمد رسم صورة مختلفة للعلاقات مع تركيا. وقال "نعرف أن الكثير يحاول استغلال هذا الظرف المؤلم لإحداث شرخ بين المملكة وبين تركيا وأريد أن أرسل لهم رسالة من هذا المنبر: لن يستطيعوا عمل ذلك ما دام موجود ملك اسمه سلمان بن عبد العزيز وولي عهد اسمه محمد بن سلمان في السعودية ورئيس في تركيا اسمه أردوغان، لن يحدث هذا الشرخ".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أدلى في وقت سابق بأقوى تصريحاته حتى الآن بشأن القضية، إذ أبلغ صحيفة واشنطن بوست بأن ولي العهد السعودي يتحمل المسؤولية النهائية عن العملية التي أفضت إلى مقتل خاشقجي.

وجاءت تعليقات ترامب قبل ساعات من ظهور بن سلمان في المنتدى الاقتصادي في الرياض، حيث أدلى بأبرز تعليقاته منذ مقتل خاشقجي في الثاني من أكتوبر/ تشرين الأول.

وطغت قضية الصحافي السعودي على أعمال المنتدى الاقتصادي الذي افتتح الثلاثاء ويستمر حتى الخميس. وأعلنت شخصيات سياسية واقتصادية وإعلامية عديدة مقاطعته على خلفية قضية خاشقجي.

ص.ش/أ.ح (رويترز، أ ف ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع