بمشاركة ألمانية انطلاق مؤتمر ″الذرة من أجل السلام″ بالقاهرة | أخبار | DW | 14.10.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بمشاركة ألمانية انطلاق مؤتمر "الذرة من أجل السلام" بالقاهرة

انطلقت بالقاهرة فعاليات مؤتمر "الذرة من أجل السلام"، الذى تنظمه هيئة الطاقة الذرية المصرية بالتعاون مع مؤسسة ألكسندر فون هومبولت الألمانية، وبمشاركة 150 عالماً وباحثاً مصرياً وألمانياً من جامعات ومراكز بحثية مختلفة.

انطلقت صباح اليوم الاثنين (14 تشرين الأول/ أكتوبر 2019) في القاهرة فعاليات مؤتمر "الذرة من أجل السلام"، الذى تنظمه على مدى يومين هيئة الطاقة الذرية المصرية بالتعاون مع مؤسسة ألكسندر فون هومبولت الألمانية، وبمشاركة مئة وخمسين من العلماء والباحثين المصريين والألمان من جامعات ومراكز بحثية مختلفة في مجال التطبيقات السلمية للطاقة الذرية، كما يحضره أيضا ممثلو الجهات الألمانية في مصر والوكالة الدولية للطاقة الذرية.

 ويستهدف المؤتمر تنشيط التبادل العلمي بين مصر وألمانيا في مجال التطبيقات السلمية للطاقة الذرية، وذلك من خلال المنح العلمية وفرص تمويل المشروعات البحثية المختلفة، والمقدمة من الجانب الألماني لشباب الباحثين المصريين في مختلف التخصصات العلمي.

وتتمثل أهمية المؤتمر في إعداد كوادر مصرية شابة ذات خبرات علمية وعملية ومدربة على أحدث ما وصل إليه العلم فيما يتعلق بالتطبيقات السلمية للطاقة الذرية ومجالاتها التنموية المختلفة لخدمة شعوب المنطقة، فضلا عن أن المؤتمر يعد بوابة لحصول شباب الباحثين الحاصلين على درجة الدكتوراه والمشاركين فى فعاليات المؤتمر على منح تقدمها مؤسسة هومبولت.

ويتناول المؤتمر عددا من الموضوعات البحثية المختلفة المتعلقة بمجال التطبيقات السلمية للطاقة الذرية، ومنها الطب النووي والكيمياء النووية وعلوم المواد والتطبيقات الصناعية والطبية والتقنية للمفاعلات البحثية السلمية، وإدارة النفايات النووية وغيرها من المجالات المتعلقة بالمجال النووى السلمي. وترجع أهمية اختيار هذه الموضوعات البحثية لمناقشتها خلال المؤتمر إلى أن مصر تمتلك "مفاعل مصر البحثي الثاني " بقدرة 22 ميغا وات لإنتاج النظائر المشعة التي تستخدم في المجال الطبي فى تشخيص الأمراض وعلاج الأورام السرطانية، وكذلك أيضا ضرورة التخلص الآمن من النفايات المشعة السائلة والصلبة الناتجة عن مخلفات المصانع والمستشفيات وغيرها من المنشآت النووية.

وفى مجال الفيزياء وعلوم المواد، تأتى أهمية محاور المؤتمر في التطبيقات العديدة لتكنولوجيا الإشعاع في الصناعات الهامة، على سبيل المثال تكنولوجيا النانو وأشباه الموصلات وصناعة البوليمرات، وكذلك أيضا استخدام التكنولوجيا النووية في دراسة الآثار.

يذكر أن البوليمرات هي مواد مصنوعة من سلاسل طويلة ومتكررة من الجزيئات، وتتواجد فى كل جوانب الحياة الحديثة تقريبا، حيث يتم استخدام المنتجات التى تتواجد فيها البوليمرات في زجاجات المياه وإطارات السيارات واللدائن وحتى الملابس والورق ومواد البناء والزجاج.

م.م/ ع.ج (د ب أ)

مختارات