بلجيكا تخفض مستوى التأهب الأمني في بروكسل | أخبار | DW | 26.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بلجيكا تخفض مستوى التأهب الأمني في بروكسل

قررت السلطات البلجيكية خفض مستوى الإنذار من التهديد الإرهابي في بروكسل من الدرجة الرابعة القصوى إلى الدرجة الثالثة بعد خمسة أيام من إعلانه، بينما ما يزال آخر المشتبه بهم في التحقيق في اعتداءات باريس متواريا عن الأنظار.

أعلن رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشيل اليوم الخميس (26 تشرين الثاني/ نوفمبر 2015) خفض مستوى التهديد في بروكسل درجة واحدة من درجات حالة التأهب القصوى. حيث تم خفض التأهب إلى المستوى الثالث على مقياس من أربع درجات مما يجعل العاصمة على نفس مستوى التأهب في باقي أنحاء البلاد.

وقال ميشيل في مؤتمر صحفي أن رجال الشرطة والجنود سيبقون في شوارع العاصمة لكن محطات قطارات الأنفاق التي افتتحت جزئيا يوم الأربعاء بعد إغلاقها أربعة أيام ستفتح بشكل كامل اعتبارا من صباح الجمعة. وقال ميشيل "الوضع خطير لكن طبقا لمؤشرات الأجهزة الأمنية لم يعد وشيكا مثلما كان في السابق".

وكانت بلجيكا قد رفعت حالة التأهب الأمني بعد هجمات باريس يوم 13 نوفمبر/ تشرين الثاني إلى المستوى الثالث وبعد أسبوع وضعت بروكسل في حالة التأهب القصوى عندما قامت الشرطة بملاحقة أحد سكان المدينة يشتبه في ضلوعه في أحداث العنف في فرنسا واثنين من شركائه، قالت الحكومة إنهما ربما يخططان لشن هجمات مماثلة في العاصمة البلجيكية.

ومازال المشتبه به هاربا. وشنت الشرطة عددا من المداهمات وعمليات التفتيش خلال الأسبوعين المنصرمين في بلجيكا كان أحدثها اليوم الخميس، ووجهت اتهامات إلى خمسة أشخاص تتعلق بالإرهاب تتصل بهجمات باريس.

ح.ع.ح/ ص.ش (رويترز/ أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة