بلجكيا: السجن 15 عاما لإسلامي جند متطرفين للقتال في سوريا | أخبار | DW | 14.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بلجكيا: السجن 15 عاما لإسلامي جند متطرفين للقتال في سوريا

شددت محكمة الاستئناف في بروكسل عقوبة خالد الزركاني لتصبح خمسة عشر عاما بعد إدانته بقيادة خلية إرهابية وتجنيد متطرفين للقتال في سوريا. وكان قد حوكم مع الزركاني إسلاميون آخرون شاركوا في اعتداءات باريس.

أصدرت محكمة الاستئناف في بروكسل اليوم الخميس (14 نيسان/أبريل) حكما بالسجن 15 عاما وهي العقوبة القصوى، على المدعو خالد الزركاني لدوره كقائد "خلية إرهابية" أرسلت العديد من الأشخاص للقتال ضمن تنظيمات متطرفة في سوريا ضمنهم منفذون لاعتداءات باريس.

وكان حكم على الزركاني ابتدائيا في تموز/يوليو 2015 بالسجن 12 عاما. وبين ثلاثين شخصا حوكموا معه في تموز/يوليو شكيب اكرو الذي كان ضمن منفذي اعتداءات باريس في تشرين الثاني/نوفمبر 2015 وفجر نفسه أثناء هجوم الشرطة في سان دوني شمال باريس. وبين من شملتهم القضية أيضا رضا كريكت الذي أوقف في آذار/مارس في التحقيق في اعتداء "وشيك" في فرنسا.

وأعيدت محاكمة الزركاني (42 عاما) في شباط/فبراير بعد أن استانف النائب العام برنار ميشال الحكم عليه معتبرا أنه "أكبر مجندي الجهاديين الذين عرفتهم بلجيكا".

وحكمت المحكمة الابتدائية الجنائية في بروكسل في تموز/يوليو 2015 أيضا على 29 آخرين لمشاركتهم في أنشطة جماعة إرهابية. ولم يكن سوى 13 من المتهمين الـ 32 حاضرين بينهم الزركاني. واعتبر 19 آخرون حينها في سوريا أو قتلوا فيها.

ح.ع.ح/ ع.ج (أ ف ب)

مختارات