بعد فرانكفورت ـ برلين تدرس تشديد الرقابة الحدودية مع سويسرا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 02.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بعد فرانكفورت ـ برلين تدرس تشديد الرقابة الحدودية مع سويسرا

تبحث الحكومة الألمانية تشديد الرقابة على الحدود مع سويسرا من خلال وضع ضوابط حدودية وزيادة عمليات تفتيش الأشخاص، حسب رأي وزير الداخلية زيهوفر. ويأتي هذا بعد أيام من جريمة فرانكفورت، التي كان مرتكبها مقيماً في سويسرا.

قال وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر إنه يريد فرض ضوابط على الحدود مع سويسرا. وأضاف الوزير في حديث لمجلة "دير شبيغل" الألمانية، سينشر بالكامل يوم غد السبت: "سأبذل قصارى جهدي لوضع ضوابط ذكية على الحدود". 

وأشار زيهوفر إلى أن ألمانيا سجلت 43 ألف حالة دخول غير شرعي للبلاد عبر الحدود في عام 2018، وتابع: "علينا أن نواجه هذا الوضع من خلال التفتيش الموسع ووضع ضوابط مؤقتة على الحدود، وعلى الحدود مع سويسرا أيضاً".

وذكر الوزير أنه سيقدم فكرته حول وضع ضوابط حدودية على الحدود مع سويسرا بحلول شهر أيلول/ سبتمبر المقبل. ورغم أنه لم يناقش الفكرة مع المستشارة أنغيلا ميركل، كما قال، إلا أنه يعتقد أن المستشارة توافقه "في هذه القضايا الأمنية".

وأكد الوزير على أنهم يعملون على زيادة الأمن في محطات القطارات أيضاً. وتأتي هذه الإجراءات بعد أيام من مقتل طفل ألماني في محطة قطارات فرانكفورت بعد دفعه من قبل رجل إريتري مقيم في سويسرا. وكان الرجل قد عبر الحدود بين البلدين رغم أنه كان مطلوباً لدى الشرطة السويسرية.
يذكر أن سويسرا ليست عضوا في الاتحاد الأوروبي، لكن لها اتفاقيات خاصة مع الكتلة الأوروبية بشأن تنقل مواطنيها ومواطني الاتحاد بين أراضي الطرفين. 

م.ع.ح/ع.خ (ك ن أ) مهاجر نيوز

مواضيع ذات صلة