بعد فترة انقطاع ـ الحريري يتلقى دعوة لزيارة السعودية | أخبار | DW | 26.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بعد فترة انقطاع ـ الحريري يتلقى دعوة لزيارة السعودية

سيزور رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري السعودية مجددا إثر تلقيه دعوة رسمية. وتكتسب الزيارة أهمية خاصة كونها تأتي بعد الظروف الغامضة التي أحاطت بآخر زيارة له للمملكة وما نتج عنها من أزمة واتهام لبنان للرياض باحتجازه.

أكد رئيس مجلس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، اليوم الاثنين (26 شباط/ فبراير 2018) أن "المحادثات مع الموفد السعودي المستشار في الديوان الملكي نزار العلولا كانت ممتازة"، مشيرا إلى أنه "تلقى دعوة منه لزيارة المملكة وسيلبيها في أقرب وقت ممكن".

وقال، في تصريحات للصحافيين عقب اللقاء: "السعودية هدفها الأساسي أن يكون لبنان سيد نفسه، وهي حريصة على استقلال لبنان الكامل، وسنرى كيف سنتعاون معها في شأن المؤتمرات الدولية المقبلة"، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية.

وكانت مصادر دبلوماسية لبنانية في الرياض قد أبلغت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن الحريري، سيصل إلى العاصمة السعودية بعد غد الأربعاء في زيارة رسمية للمملكة يلتقي خلالها الملك سلمان بن عبد

العزيز وعدد من المسؤولين السعوديين. ولم تشر هذه المصادر إلى ولي العهد السعودي، الذي اتهم بإجبار الحريري على الاستقالة، بالاسم.

وستكون الزيارة هي الأولى له بعد انقطاع دام منذ 18 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، عندما اعلن استقالته في خطاب متلفز في الرابع من ذلك الشهر  في العاصمة السعودية احتجاجا على ممارسات حزب الله وهاجم بعنف سياسة إيران في لبنان.

واتهم الحريري، في الخطاب، إيران بزرع بذور "الشقاق والخراب والدمار" في المنطقة، وأشار  إلى وجود مؤامرة لقتله وإن لم يقدم أي تفاصيل عن ذلك. ثم تراجع الحريري عن استقالته رسميا بعد شهر من إعلانه في أعقاب عودته إلى لبنان مقابل تجديد مجلس الوزراء وكل القوى المُمثلة فيه.

أ.ح/ع.ش (د ب أ، رويترز، أ ف ب)

مشاهدة الفيديو 02:01
بث مباشر الآن
02:01 دقيقة

أصعب 3 أسابيع في مسيرة سعد الحريري السياسية؟

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان