بعد صعقة دورتموند، بايرن سيفتقد لخدمات روبن في دوري الأبطال | عالم الرياضة | DW | 29.04.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

بعد صعقة دورتموند، بايرن سيفتقد لخدمات روبن في دوري الأبطال

بعد أن ضاع حلمه في الظفر بالثلاثية إثر خسارته أمام دورتموند في نصف نهائي الكأس، يواجه بايرن ميونيخ لكرة القدم احتمالية غياب آريين روبن عن مباراة نصف نهائي دوري الأبطال بسبب الإصابة التي طالت لاعبين آخرين أيضا.

وكأن الهزيمة غير المتوقعة التي تكبدها أمام غريمه دورتموند وأدت إلى خروجه من مسابقة الكأس، لم تكن صدمة كافية بالنسبة لفريق بايرن ميونيخ لكرة القدم، حتى صعق من جديد بخبر غياب شبه مؤكد لقوته الضاربة آريين روبن عن المباراة القادمة أمام برشلونة الإسباني ضمن منافسات نصف نهائي دوري الأبطال بعدما أثبتت الفحوصات التي خضع لها النجم الهولندي تعرضه لتمزق عضلي في ربطة الساق خلال مباراة فريقه أمس أمام دورتموند في نصف نهائي كأس ألمانيا.

روبن الذي عاد لتوه للمشاركة في المباريات بعد خمسة أسابيع من الغياب بسبب إصابة كان يعاني منها في عضلات البطن، لم يتمكن من اللعب سوى 16 دقيقة بعد الدفع به في شوط المباراة الثاني.

ولازالت المدة اللازمة لتعافي النجم الهولندي من الإصابة الجديدة غير معلومة، إلا أن كارل هاينز رومنيغه رئيس البافاري أكد أن اللاعب أصيب بتمزق عضلي سيجعل مشاركته مع الفريق أمام برشلونة في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا بعد أسبوع واحد أمرا مستحيلا.

"الثلاثية" ..حلم ضاع

ولم تنته الأحلام المزعجة لبايرن ميونيخ عند هذا الحد، حيث أن نجم هجوم الفريق روبرت ليفاندوفيسكي نقل إلى المستشفى بعد اصطدامه بقوة بحارس دورتموند ميتش لانغيراك في الشوط الإضافي من المباراة ويشتبه بإصابته بارتجاج في المخ.

واضطر غوارديولا لإخراج لاعبه الإسباني تياغو ألكانتارا من ملعب المباراة بعد إصابته بكدمة، إلا أنه من المتوقع أن يتعافى قبل المواجهات المقبلة للفريق. وسيصب بايرن ميونيخ الآن تركيزه بالكامل على تحديات بطولة دوري أبطال أوروبا بعد خروجه من بطولة الكأس الألمانية وحسمه للقب الدوري المحلي قبل نهايته بأربع مراحل.

وقضى دورتموند أمس على أحلام بايرن في الظفر بالثلاثية، والتي كثيرا ما ردد بيب غوارديولا أنها هدف البايرن وهدفه الشخصي أيضا مع الفريق الألماني. وعقب المباراة التي أقيمت في ميونيخ، أعرب بيب عن شعوره بالفخر الكبير بفريقه. وفي في تصريحات لشبكة "إيه أر دي" التلفزيونية" قال: "لقد قمنا بكل ما هو ضروري .. لعبنا بشكل جيد للغاية .. أنا سعيد وراض جدا .. أهنئ فريق دورتموند الكبير .. غدا سنعود إلى التدريبات".

وتحدث المدرب الإسباني عن ركلات الترجيح التي أخفق بايرن ميونيخ خلالها في التسجيل أربع مرات قائلا: "هذا يحدث أحيانا .. لقد فزنا أمام باير ليفركوزن في دور الثمانية واليوم خسرنا .. ركلات الترجيح تحمل إثارة كبيرة .. عانينا من الإرهاق قليلا".

ومن جانبه، ظهر يورغن كلوب المدير الفني لفريق بروسيا دورتموند، الذي أصبح على بعد خطوة واحدة من اختتام مشواره مع فريقه بتحقيق إنجاز جديد قبل رحيله في نهاية الموسم خلال المباراة النهائية للبطولة في برلين في 30 أيار/مايو المقبل، أكثر سعادة وارتياحا. وقال كلوب: "مباراة اليوم كانت قوية للغاية .. لقد صادفنا حظ كبير بدون شك ولكنني لن أعتذر .. أشعر بسعادة كبيرة".

و.ب/ح.ز (أ.ف.ب، د.ب.أ)

مختارات

إعلان