بعد سحب الثقة بوساطة ترامب في عملية السلام، على من تعول السلطة الفلسطينية؟ | برنامج حوار الخميس | DW | 15.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

حوار الخميس

بعد سحب الثقة بوساطة ترامب في عملية السلام، على من تعول السلطة الفلسطينية؟

بعد زعزعة الثقة بترامب كوسيط لعملية السلام في الشرق الأوسط، إثر اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل، تبحث السلطة الفلسطينية عن وسيط جديد. هل يمكن للأمم المتحدة أن تلعب دورا في هذا المجال على غرار دورها في ملف إيران النووي؟

الاستماع للتقرير الصوتي 35:18
بث مباشر الآن
35:18 دقيقة

استمع إلى الحلقة كاملة

ضيوف الحلقة

من القدس الدكتور سليمان أبو دية من مؤسسة فريدريش نومان الألمانية

ومن غزة الأستاذ هاني المصري الباحث والكاتب الفلسطيني.

 

برنامج "حوار الخميس"، ثمرة التعاون بين "DW - عربية" وراديو راية أف أم في رام الله.

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة