بعد تأييد ترشحه للمستشارية.. شولتس يهاجم التحالف المسيحي | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 09.05.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بعد تأييد ترشحه للمستشارية.. شولتس يهاجم التحالف المسيحي

أيدت غالبية كبيرة من مندوبي الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني، وزير المالية أولاف شولتس، للترشح عن الحزب للمستشارية. وفيما انتقد مرشحة حزب الخضر لمنصب المستشارية، هاجم شولس بقوة التحالف المسيحي شريك حزبه في الحكومة.

شولتس وزير المالية الألماني

روج شولتس قبل التصويت لما يتمتع به من خبرة في الحقل السياسي ما بين العمل كرئيس لحكومة ولاية هامبورغ وكوزير اتحادي ونائب حالي للمستشارة أنغيلا ميركل

حصل وزير المالية أولاف شولتس في التصويت الذي أجري في المؤتمر الافتراضي للحزب الاشتراكي الديمقراطي (SPD) اليوم الأحد على تأييد 96.2% من الأصوات (513 صوتا)، مقابل 20 مندوبا اعترضوا وامتناع 12 مندوبا عن التصويت.

وكانت قيادة الحزب المنتمي لوسط اليسار قد اقترحت في آب/أغسطس ترشح شولتس ليخوض سباق الانتخابات البرلمانية في ايلول/سبتمبر المقبل حي يصل إلى منصب المستشار.

وأعربت رئيسة حكومة ولاية راينلاند بفالتس، مالو دراير، عن تأييدها لشولتس قبل التصويت، وقالت إن شولتس " يمثل الكثير والكثير لمستقبل بلادنا".

وقالت دراير إن نتائج الاستطلاعات في الوقت الراهن " ليست على النحو الذي نتمناه" لكنها أشارت إلى وجود احتمال، وأضافت أنه يجب الكفاح الآن.

شولتس يهاجم التحالف

وروج شولتس قبل التصويت لما يتمتع به من خبرة في الحقل السياسي ما بين العمل كرئيس لحكومة ولاية هامبورغ وكوزير اتحادي ونائب حالي للمستشارة أنغيلا ميركل، وقال إن هذه الخبرة تميزه عن مرشحة حزب الخضر لمنصب المستشار أنالينا بيربوك والتي تتصدر نتائج استطلاعات الرأي.

سباق الانتخابات البرلمانية

الثلاثي المرشح لمنصب المستشار من التحالف المسيحي والخضر والحزب الاشتراكي الديمقراطي

وقال شولتس:" أستطيع استخدام خبرتي وقوتي وأفكاري"، مضيفا أن هناك حاجة إلى القدرة على تنفيذ الأفكار وإدارة الجهاز الحكومي وصياغة السياسة من الأحلام، وقال إن هذا ما يميزه عن بيربوك التي لا تمتلك مثل هذه الخبرة.

وتابع شولتس ساخراً من بيربوك التي تتصدر نتائج استطلاعات الرأي في الوقت الراهن قائلا إن البعض ينقصهم الإرادة لتحقيق تقدم عملي.

ووعد شولتس بالعمل على وصول الاقتصاد الألماني إلى مرحلة الحياد المناخي بحلول 2045: "لكن هذا يحتاج إلى حلول ملموسة مع الناس ولكل الناس الذين يشكلون القوة الاقتصادية لألمانيا".

وشن هجوما حادا على التحالف المسيحي ، وقال إن حزبي التحالف المسيحي (الحزب المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي البافاري) كانا  يرددان دائما:" نحن مع الاعتدال والوسط"، لكنهما صارا اليوم يؤيدان ترشح هانس-غيورغ ماسن، الرئيس السابق للاستخبارات الداخلية للبرلمان.

شولتس- ميركل

شولتس ينتقد التحالف المسيحي المكون من الحزب المسيحي الديمقراطي والحزب الاجتتماعي المسيحي

كما تحدث عن قضية الفساد المرتبطة بصفقات كمامات لوزارة الصحة والمتورط فيها ساسة من التحالف، وهي القضية التي هوت بأسهم التحالف المسيحي.

استمالة للعمال

وتعهد شولتس بزيادة الحد الأدنى للأجور بعد انتخابات عامة تجرى في سبتمبر أيلول، آملا في نيل الدعم من حوالي عشرة ملايين عامل من أصحاب الدخل المنخفض لمساعدة حزبه الديمقراطي الاشتراكي في تفادي أن يحل في المركز الثالث.

وتشير استطلاعات الرأي إلى تراجع حزبه وراء حزب الخضر وتكتل المحافظين بزعامة المستشارة أنغيلا ميركل وأن من المتوقع أن يشهد أسوأ نتيجة انتخابية له على الإطلاق.

وقال شولتس: "سأدفع من أجل جعل الحد الأدنى للأجور 12 يورو خلال أول عام لي كمستشار، مضيفاً: "يعني هذا زيادة رواتب نحو عشرة ملايين موظف حتى يتمكنوا على الأقل من تحمل تكلفة بعض الأشياء الأخرى".

ومن المتوقع أن تؤدي جائحة كوفيد-19 إلى زيادة عدد من يعيشون تحت خط الفقر في ألمانيا. وكان العدد قد بلغ ذروة قياسية عند نحو 16 بالمئة في نهاية عام 2019.

إ.ع/ع.ش (د ب أ)

مشاهدة الفيديو 01:32

استطلاع: تحالف ميركل يفقد صدارة قائمة أقوى الأحزاب لأول مرة منذ صيف 2019

مواضيع ذات صلة