بعد الحظر المؤقت.. مؤسسة ″تافل″ الألمانية تفتح أبوابها مجددا للأجانب | عالم المنوعات | DW | 03.04.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

بعد الحظر المؤقت.. مؤسسة "تافل" الألمانية تفتح أبوابها مجددا للأجانب

بعد قرارها المثير للجدل باستبعاد الأجانب من قائمة المستفيدين من مساعداتها لمدة مؤقتة، مؤسسة "إيسنر" تافل الألمانية تفتح أبوابها من جديد للأجانب للاستفادة من خدماتها.

قرر مجلس إدارة مؤسسة (تافل) الخيرية في مدينة إيسن الألمانية، المتخصصة في مجال إمداد المحتاجين بالمواد الغذائية، رفع حظر فرضته على منح الأجانب مساعداتها من الطعام والمواد الغذائية.

وقال رئيس فرع المؤسسة في إيسن، يورغ زارتور، اليوم الثلاثاء (الثالث من نيسان/أبريل 2018) إن القرار باستئناف ضم الأجانب إلى قائمة متلقي المساعدات من المؤسسة سيجري تنفيذه اعتبارا من يوم غد الأربعاء.

وكانت المؤسسة، التي تعد بمثابة "بنك طعام" في مجموعة من المدن الألمانية، استبعدت منذ العاشر من كانون الثاني/يناير الماضي، الأجانب من قوائم المستفيدين من مساعداتها.

وأثار هذا القرار جدلا كبير ونقاشاً حاميا في كل أنحاء ألمانيا حول سياسة الرعاية الاجتماعية في البلاد. وبررت المؤسسة هذا القرار بارتفاع حصة الأجانب بشكل زائد عن الحد لدرجة جعلت الكثير من كبار السن من الألمان لا يشعرون بالراحة رافضين الإقبال على تلقي عرض المساعدة.

ز.أ.ب/ع.ش (د ب أ)

مشاهدة الفيديو 12:00
بث مباشر الآن
12:00 دقيقة

مراكز المساعدة تستنجد: إرتفاع أعداد المحتاجين في المانيا

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة

إعلان