بسبب سيلفي.. شركة سياحية تمنع سيدة من ركوب سفنها مدى الحياة | عالم المنوعات | DW | 22.10.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

بسبب سيلفي.. شركة سياحية تمنع سيدة من ركوب سفنها مدى الحياة

تسلقت سيدة كانت على متن سفينة سياحية السياج الحديدي لشرفة غرفتها محاولة الاتكاء عليه من الخارج من أجل التقاط سيلفي. الشركة السياحية التي كانت تنظم الرحلة اتخذت إجراءات صارمة رداً على الخطوة التي قامت بها السيدة.

ذكرت صحيفة "نيويورك تاميز" الأمريكية أن شركة ملاحة منعت سيدة من ركوب سفنها مدى الحياة بسبب تعريض حياتها للخطر من أجل صورة سيلفي. وقامت السيدة، التي كانت في رحلة سياحية على متن سفينة "Allure of the Seas" الفخمة "بتسلق سياج شرفتها بشكل خطير دون مبالاة من أجل التقاط صورة"، حسبما جاء في البيان الذي أصدرته شركة "رويال كاريبين" للسياحة البحرية أول أمس.

وأشعر أحد المسافرين طاقم السفينة، بعدما شاهد كيف كانت السيدة تتسلق السياج الحديدي للشرفة، حيث أنه لم يكن يعلم نواياها، حسبما نقلت شبكة "سي إن إن" الإخبارية. وقال إنه "بدافع الخوف عليها أبلغ طاقم السفينة"، الذي قام بالبحث عنها وعن شريك حياتها. وقد أٌرغم الاثنان على مغادرة السفينة، التي كانت في طريقها إلى لابادي في جزيرة هايتي في البحر الكاريبي، في ميناء فالموث في جامايكا.

يشار إلى أنه وفقاً لبيانات مجلة "Journal of Family Medicine and Primary Care" الهندية، لقي 259 شخصاً على الأقل حتفهم على مستوى العالم في الفترة بين تشرين الأول/أكتوبر 2011 وتشرين الثاني/ نوفمبر 2017 أثناء التقاط صور "سيلفي"، وهو ما يفوق عدد ضحايا هجمات أسماك القرش خلال نفس الفترة بأكثر من خمس مرات.

وبالتوازي مع "حمى السيلفي" التي تجتاح وسائل التواصل الاجتماعي، يحاول البعض الإعراب عن رفضهم لهذه الموضة، أيضاً عبر وسائل التواصل الاجتماعي، من خلال مجموعات تقوم دائماً بالتعليق بالنقد ورموز "الوجوه الغاضبة" على صور السيلفي سواء على "فيسبوك" أو "إنستغرام".

ع.ش/ ي.أ

مختارات