بسبب تغريدة عن الإمام الرضا.. السجن 10 سنوات لصحفي إيراني | أخبار | DW | 21.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بسبب تغريدة عن الإمام الرضا.. السجن 10 سنوات لصحفي إيراني

رغم اعتذاره ونفيه "توجيه إهانة للإمام الرضا بأي شكل من الأشكال"، حكمت إيران بالسجن عشر سنوات على الصحافي محمد حسين مير إسماعيلي. اعتقال الصحافي والحكم عليه كان بسبب تغريدة ذكر فيها الإمام الرضا معتبرا إياه "واحدا منا".

حكم على صحافي إيراني بالسجن 10 سنوات "لإهانة" الإمام الرضا (ثامن الأئمة الأثنى عشر حسب عقيدة الشيعة الإثنا عشرية، وهو مدفون بمدينة مشهد غربي إيران) على تويتر، بحسب ما أعلن محاميه لوسائل إعلام محلية. واعتقل الصحافي مير محمد حسين مير إسماعيلي العامل في صحيفة جهان صنعت، أثناء محاولته مغادرة البلاد في نيسان/أبريل 2017.

وسبب الاعتقال تغريدة على موقع تويتر ذكر فيها أنّ الأمام الرضا "واحد منا" في إشارة إلى أن الإمام كان ليسمح للشبان بالاستمتاع بحياتهم. وشكلت التغريدة انتقادا لإمام صلاة الجمعة آية الله أحمد عالم الهدى الذي أمر بحظر إقامة الحفلات الموسيقية في مدينة مشهد حيث مرقد الإمام الرضا.

وكتب مير إسماعيلي في تغريدة شطبت من الموقع لكن أعادت تغريدتها وسائل إعلام "يقول عالم الهدى إن الرقص والموسيقى إهانة للإمام الرضا! دعك من ذلك، لا تكذب، الإمام الرضا واحد منا".

ودين مير إسماعيلي بإهانة الإسلام ومسؤولي الحكومة ونشر أكاذيب ومحتوى لاأخلاقي، بحسب ما ذكره محاميه حسين أحمدي نياز لوكالة ايسنا يوم الاثنين (20 آب/ أغسطس 2018). وقال أحمدي نياز "العديد من الأخطاء تشوب هذا الحكم إذ أن موكلي انتقد المسؤولين مازحا لكن لسوء الحظ اعتبروا ذلك إهانة".

وأكد بعد تبليغه الحكم أنه يعتزم تقديم استئناف، بحسب المحامي.

واعتذر مير إسماعيلي بعد وقت قصير على التغريدة الأولى قائلا "لم أوجه الإهانة للإمام الرضا بأي شكل. أنا مسلم شيعي أردت فقط انتقاد (آية الله أحمد) عالم الهدى"، وهو إمام صلاة الجمعة. ولمّح إلى تلقيه تهديدا قائلا "للذين يقولون إنهم مسلمون، لمّ تهددون بالحمض الكاوي والقتل؟".

م.م/أ.ح (ا ف ب)

مختارات