برلين توافق على تصدير أسلحة لدول مشاركة في حرب اليمن | أخبار | DW | 21.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

برلين توافق على تصدير أسلحة لدول مشاركة في حرب اليمن

وافقت الحكومة الألمانية على تراخيص تصدير أسلحة لثلاث دول عربية مشاركة في التحالف العربي الذي يخوض حربا ضروس ضد الحوثيين في اليمن. ولم تذكر الحكومة قيمة صفقات الأسلحة هذه.

صادق مجلس الأمن الاتحادي الألماني في آخر جلساته على رخص تصدير أجهزة رادار استطلاعية خاصة بسلاح المدفعية إلى المملكة العربية السعودية. كما ستحصل الإمارات العربية المتحدة على 48 من الرؤوس الحربية و91 من الرؤوس الموجهة الخاصة بأنظمة الدفاع الجوي المحمولة على السفن الحربية. فيما اشترت الأردن 385 من أسلحة محمولة مضادة للدروع.

وجاءت هذه البيانات في رسالة من وزير الاقتصاد بيتر ألتماير موجهة للجنة الاقتصاد في البرلمان الألماني (بوندستاغ) يوم 19 سبتمبر/ أيلول 2018).

تجدر الإشارة إلى أن السعودية تقود تحالفا من ثماني دول، لمقاتلة المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن. وتلعب الإمارات دورا مهما أيضا في هذا التحالف. وأدت هذه الحرب إلى واحدة من أسوا الكوارث الإنسانية في العالم.

مشاهدة الفيديو 23:30

مسائية DW: ألمانيا وصفقات السلاح للخليج.. مصداقية على المحك؟

 

وكان التحالف المسيحي، المنتمية إليه المستشارة أنغيلا ميركل، والحزب الاشتراكي الديمقراطي اتفقا خلال مفاوضات تشكيل الائتلاف الحاكم بحث من الاشتراكيين الديمقراطيين على وقف تصدير الأسلحة لكافة الدول المشاركة "على نحو مباشر" في حرب اليمن. ولم يتم تسمية هذه الدول في الاتفاق.

وفي الأشهر الأربعة الأولى من تولي الائتلاف الحاكم مهام منصبه، لم تصدر الحكومة الألمانية تقريبا أي تصاريح بتصدير أسلحة للدول المشاركة في التحالف، حسبما أظهر تقرير للحكومة في تموز/ يوليو الماضي. ولم يذكر ألتماير في رسالته قيمة صفقات الأسلحة التي تم الموافقة عليها لهذه الدول، حتى لا يسمح ذلك باستنتاج تكلفة كل سلاح على حدة.

ح.ز/ س.ك (د.ب.أ)

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة