برلين تنتقد قتل المدنيين في غزة وإضراب في الضفة | أخبار | DW | 21.07.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

برلين تنتقد قتل المدنيين في غزة وإضراب في الضفة

ناشدت الحكومة الألمانية الإسرائيليين والفلسطينيين تجنب المدنيين خلال المعارك في قطاع غزة. فيما دعت منظمة التحرير الفلسطينية إلى إضراب "عام ووطني" في رام الله تضامنا مع الحرب في قطاع غزة .

قال المتحدث باسم الخارجية الألمانية مارتين شيفر نقلا عن وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير اليوم الاثنين (21 توز/ يوليو 2014) في برلين، إن الكثير من الأبرياء لقوا حتفهم في هذا النزاع، وأضاف: "ما يهمنا هو أن يبذل الطرفان كافة الجهود لتجنب سقوط ضحايا بين المدنيين وإنهاء المعارك في أسرع وقت ممكن".
وفي الوقت نفسه أكد شيفر موقف الحكومة الألمانية الداعم لحق إسرائيل في الدفاع عن مواطنيها ضد القصف الصاروخي من قطاع غزة، وقال: "في الوقت نفسه يتعين بذل كافة الجهود لتجنب سقوط المزيد من الضحايا بين المدنيين"، موضحا أن الأمر ينطبق أيضا على الفلسطينيين.

إضراب عام تضامنا مع غزة

من جهة أخرى، تشهد الضفة الغربية والبلدات والقرى العربية في إسرائيل اليوم الاثنين إضرابا عاما تضامنا مع قطاع غزة. وفيما دعت منظمة التحرير الفلسطينية إلى إضراب "عام ووطني" "للتنديد بالمجزرة البشعة المستمرة التي ارتكبتها حكومة الاحتلال والاستيطان في حي الشجاعية، وأعمال القتل الإرهابي ضد المواطنين في مختلف مدن ومحافظات القطاع". فقد دعت نقابة العاملين العموميين إلى إضراب عن العمل التزم به العاملون في مؤسسات السلطة الفلسطينية. كما دعت لجنة المتابعة العربية إلى تظاهرة وحدوية يشارك فيها الجميع في مدينة الناصرة اليوم .

م.م/ ع.ج (د ب أ، أ ف ب)