برلين تعلن أن تركيا اعتقلت ألمانيين اثنين ″لأسباب سياسية″ | أخبار | DW | 01.09.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

برلين تعلن أن تركيا اعتقلت ألمانيين اثنين "لأسباب سياسية"

أعلنت وزارة الخارجية الألمانية أن السلطات التركية ألقت القبض على مواطنين ألمانيين بسبب اتهامات سياسية. وذكرت متحدثة باسم الوزارة أن تركيا لم تخطر ألمانيا بشأن الاعتقالين وأن المقبوض عليهما يحملان الجنسية الألمانية فقط.

قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية اليوم الجمعة (الأول من أيلول/سبتمبر 2017) إن مواطنين ألمانيين آخرين احتجزا في تركيا. وذكرت المتحدثة أن السلطات التركية لم تخطر ألمانيا على الفور بشأن الاعتقالين اللذين عبرت عن اعتقادها أنهما حدثا اليوم الجمعة.

وقالت "لا أستطيع أن أقول إن كان ذلك حدث لدى وصولهما للمطار أم لا". مضيفة أن القنصلية العامة في إزمير علمت باعتقال الألمانيين من جهات غير رسمية. وأوضحت المتحدثة أن شرطة المطار في أنطاليا أكدت الاعتقال بناء على استفسار من القنصلية الألمانية، كما أكدت أيضا أن الاثنين المقبوض عليهما لا يحملان سوى الجنسية الألمانية.

 وبحسب البيانات، لم يتم أي اتصال هاتفي بالمعتقلين حتى الآن. وقالت المتحدثة إن الحكومة الألمانية تسعى إلى الاتصال بالمعتقلين وضمان الرعاية القنصلية لهما في أسرع وقت ممكن.

يذكر أن هناك عشرة ألمان آخرين معتقلين لأسباب سياسية في تركيا، أربعة منهم من مزدوجي الجنسية. ومن بين المعتقلين في تركيا الصحفي دينيز يوجيل المحتجز منذ 200 يوم، والمترجمة ميسالي تولو والناشط الحقوقي بيتر شتويتنر. ويواجه هؤلاء اتهامات بدعم إرهابيين.

ز.أ.ب/ح.ز (د ب أ، رويترز، أ ف ب)

مختارات

إعلان