برلين تعتزم أخذ بصمات ملايين الأجانب المقيمين في ألمانيا | سياسة واقتصاد | DW | 18.09.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

برلين تعتزم أخذ بصمات ملايين الأجانب المقيمين في ألمانيا

أفادت تقارير إعلامية أن وزارة الداخلية الألمانية تعتزم اعتماد تدابير جديدة خاصة بوثائق إقامة الأجانب بهدف مكافحة الهجرة غير الشرعية. وتتضمن الإجراءات بطاقات الكترونية، يُخزَن عليها البيانات الشخصية للمقيم وصورته وبصماته.

default

بطاقات الكترونية للأجانب تتضمن بياناتهم الشخصية وبصماتهم

يعتزم وزير الداخلية الألماني توامس دي ميزيير تشديد إجراءات الإقامة للأجانب المقيمين في ألمانيا الذين لا يحملون الجنسية الألمانية أو جنسية بلد عضو في الاتحاد الأوروبي، وذلك وفق ما نقلت مجلة "دير شبيغل" الألمانية. وتقضي الإجراءات الجديدة بإصدار بطاقات إقامة الكترونية بمدة أقصاها عشر سنوات وتحمل بيانات شخصية للأجنبي مثل صورته الشخصية وبصمتين لأصبعيه.

ويتوقع هانس بيتر أوول، خبير الشؤون الداخلية في البرلمان الألماني، أن البطاقة الالكترونية ستكون مخصصة لنحو 4 ملايين و300 ألف أجنبي يعيشون في ألمانيا والذي يتعين عليهم إعطاء بصماتهم في مكاتب شؤون الأجانب.

إجراءات لمكافحة الهجرة غير الشرعية

Deutschland Ausländer und Deutsche in Berlin Kreuzberg

إجراءات جديدة لتسهيل جمع المعلومات عن الأجانب المقيمن في ألمانيا والوافدين من خارج الاتحاد الأوروبي في ألمانيا

ويشير المسؤول الألماني إلى أن البطاقة الالكترونية الجديدة، التي تتضمن رقاقة صغيرة تخزن عليها البيانات الشخصية لصاحبها، من شأنها أن تسهل على الإدارات والمصالح الألمانية معرفة عدد الأجانب الوافدين من خارج الاتحاد الأوروبي ومعرفة نوع إقامتهم في البلاد، أي هل يقيمون بصفة مؤقتة لغرض الدراسة أو العمل أم إن إقامتهم تندرج ضمن لم الشمل العائلي وغيرها من المعلومات.

ونقلت مجلة"دير شبيغل" وصحيفة "دي فيلت" عن وزارة الداخلية الألمانية أنها تعتزم الشروع في العمل بنظام البطاقات الالكترونية ابتداء من الأول من شهر أيار/مايو من عام 2011. وذكر المصدر نفسه أن نحو مليون ومائة ألف أجنبي من خارج الاتحاد الأوروبي يقدمون سنويا طلبات للحصول على بطاقات إقامة جديدة أو طلبات تجديد.

وتسعى وزارة الداخلية الألمانية من خلال نظام البطاقات الالكترونية إلى مكافحة أو الحد من الهجرة غير الشرعية والإقامة غير القانونية. ومن المنتظر أن تشرع وزارة الداخلية في اختبار البطاقات الالكترونية خلال العام الجاري في 19 مكتب لشؤون الأجانب في مختلف الولايات الألمانية.

(ش.ع/ د.ب.أ، دير شبيغل)

مراجعة: منصف السليمي

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان