برلين تتعهد بدعم عمان لمواجهة تداعيات الأزمة السورية | أخبار | DW | 13.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

برلين تتعهد بدعم عمان لمواجهة تداعيات الأزمة السورية

تعهدت المستشارة الألمانية بدعم الأردن لمواجهة تداعيات الحرب في سوريا، جاء ذلك خلال استقبالها للملك عبدالله الثاني في برلين. المستشارة شددت على أنه لا يمكن إيجاد حل سياسي للملف السوري إلا في إطار المجتمع الدولي.

تعهدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بتقديم المزيد من الدعم للأردن في مشاركتها في التصدي للعواقب الناتجة عن الحرب الأهلية في سورية بصفتها دولة مجاورة لها واستقبالها للاجئين سوريين. وقالت ميركل اليوم الأربعاء(13 أيار/ مايو 2015) خلال زيارة الملك الأردني عبد الله الثاني للعاصمة الألمانية برلين، إن ألمانيا سوف تقدم المزيد من المساعدات للأردن.

أوضحت ميركل أن الأردن استفادت بالفعل بـ 230 مليون يورو من إجمالي المساعدات الألمانية المقدمة لسوريا والبالغ قيمتها 840 مليون يورو. وأضافت المستشارة الألمانية أنه لا يمكن تحقيق حل سياسي في النزاع الدموي القائم في سوريا إلا في إطار المجتمع الدولي.

وإلى جانب أهمية الولايات المتحدة الأمريكية في هذا الأمر، أشارت ميركل إلى أن روسيا تؤدي دورا مهما في ذلك أيضا بصفتها دولة صاحبة حق الفيتو في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. وأوضحت أنها ناقشت هذا الأمر أيضا خلال زيارتها في موسكو منذ أيام. وأشادت ميركل بتحمل الأردن "لقدر كبير من العبء" في استقبال مئات الآلاف من اللاجئين السوريين. يذكر أن الأردن استقبلت وحدها نحو 650 ألف لاجئ في بداية هذا العام.

وتطرقت المستشارة في حديثها مع العاهل الأردني إلى الأزمة اليمنية، حيث دعت لحل سياسي في اليمن وأكدت في هذا السياق عقب لقائها الملك عبدالله الثاني أنه يصعب حل هذا النزاع القائم في اليمن بالسبل العسكرية فقط.

من جانبه، رفض الملك عبد الثاني التكهنات التي تقول إنه سيتم شن هجوم بري بمشاركة قوات أردنية.

ح.ع.ح/أ.ح (د.ب.أ)

مواضيع ذات صلة

إعلان