برشلونة يتغلب على مانشيستر يونيتيد ويتوج بطلا لأوروبا | عالم الرياضة | DW | 28.05.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

برشلونة يتغلب على مانشيستر يونيتيد ويتوج بطلا لأوروبا

لم يعد هناك شك في أن فريق برشلونة هو فريق الأحلام وأفضل فريق في العالم حاليا، فقد تمكن الساحر ميسي ورفاقه مساء السبت من الفوز بجدارة على مانشيستر يونايتد وإحراز اللقب الرابع له في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

default

ميسي يمر بين غيغس وكاريك لاعبي مانشيستر

أمام 90 ألف متفرج بينهم 30 ألفا قدموا من أسبانيا امتلأت بهم مدرجات ملعب ويمبلي الشهير في لندن، أقيمت مساء السبت (28 مايو/ آيار 2011) المباراة النهائية في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم (تشامبيونز ليغ) وكان طرفا المباراة هما أفضل فريقين في أوروبا وهما برشلونة الأسباني ومانشيستر يونايتد الإنجليزي. وهذه المباراة هي تكرار لنهائي دور أبطال أوروبا عام 2009، والذي حسمه برشلونة لصالحه بالفوز على مانشيستر 2- 0.

تقدم مستحق لبرشلونة

سيطر الحماس على المباراة منذ انطلاق صافرة الحكم المجري فيكتور كاساي واندفع لاعبو مانشيستر للهجوم على مرمى برشلونة الذي اعتمد دفاعه على مصيدة التسلل. ومنذ بداية الدقيقة 10 بدأ برشلونة يبادل مانشيستر الهجمات وأصبحت هجماته هي الأخطر بل إنه بدأ يسيطر على اللقاء وشيئا فشيئا نجح في افتتاح التسجيل عن طريق بيدرو رودريغس الذي تلقى تمريرة أرضية من تشابي هيرنانديز داخل منطقة جزاء مانشيستر فسددها محرزا هدف التقدم لبرشلونة في الدقيقة 27. ولم يطل الوقت حتى رد المدفع واين روني بهدف في الدقيقة 34 بعدما تبادل الكرة مع زميله رايان غيغس الذي أشار لاعبو برشلونة إلى وقوعه في التسلل وسدد روني قذيفة من داخل منطقة الجزاء عانقت شباك برشلونة.

تفوق برشلونة أداء ونتيجة

في الشوط الثاني واصل برشلونة تحكمه في مجريات المباراة وتبادل ليونيل ميسي الكرة مع أندرس أنيستا وفاجأ ميسي الجميع وسدد كرة أرضية زاحفة من خارج منطقة الجزاء وسط حراسة أربعة من مدافعي مانشيستر خدعهم ميسي وخدعت تسديدته إدوين فان دير سار ودخلت الشباك في الدقيقة 54 ليتقدم برشلونة مجددا. وفي الدقيقة 70 وتمكن ديفيد بيا من ترجمة سيطرة برشلونة على مجريات المباراة إلى هدف ثالث عندما سدد كرة لولبية في الزاوية اليمنى لمرمى فان در سار.

وحاول لاعبو ما نشيستر مجاراة لاعبي برشلونة لكن هجماتهم لم تمثل خطورة حقيقية على مرمى الفريق الكاتالوني الذي حافظ على تفوقه واستحواذه على الكرة التي بلغت 67 في المائة مقابل 33 في المائة لمانشيستر لتنتهي المباراة بفوز برشلونة بـ 3-1 وبالتالي فوزه بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة في تاريخه.

صلاح شرارة

مراجعة: طارق أنكاي

مختارات

إعلان