بدأ تحديد هويات ضحايا الطائرة الروسية المنكوبة | أخبار | DW | 02.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بدأ تحديد هويات ضحايا الطائرة الروسية المنكوبة

بدأت السلطات الروسية في تحديد هويات الضحايا الذين قتلوا في حادث تحطم طائرة في مصر، بعدما وصلت جثامينهم إلى سان بطرسبورغ، فيما يتواصل التحقيق للكشف عن ملابسات الحادث.

حطت طائرة تنقل جثامين قسم من ضحايا الطائرة الروسية التي تحطمت في مصر، فجر اليوم الاثنين (الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني 2015) في سانت بطرسبورغ بشمال غرب روسيا. ومباشرة بعد ذلك شرعت السلطات الروسية في عملية تحديد هويات الضحايا.

ونقلت الطائرة، حسب وزارة الأوضاع الطارئة الروسية، جثامين 144 شخصا قتلوا بتحطم الطائرة التي كانت تقوم بالرحلة 9268 والتابعة لشركة كوغاليمافيا الروسية، السبت في صحراء سيناء المصرية. وكانت السلطات المصرية قد أعلنت مساء الأحد أن الطائرة نقلت جثامين 162 شخصا قضوا في تحطم الطائرة التي كان على متنها 224 شخصا قتلوا جميعا.

ومساء أمس الأحد تجمع آلاف الأشخاص في سانت بطرسبورغ، ثاني أكبر مدينة روسية، حدادا على أرواح المسافرين الـ217 بالإضافة إلى أفراد الطاقم السبعة. وجميع الضحايا من الروس باستثناء ثلاثة أوكرانيين، في أسوأ كارثة طيران تشهدها روسيا.

في سياق متصل، قالت معظم شركات طيران منطقة الخليج أمس الأحد إنها ستغير مسارات رحلاتها لتحاشي الطيران فوق شبه جزيرة سيناء. وقالت شركات طيران من دولة الإمارات العربية المتحدة وقطر والبحرين والكويت إنها ستغير مسار رحلاتها كاحتياط أمني إلى أن يصبح هناك وضوح أكثر. وقالت شركة الاتحاد للطيران في أبو ظبي إنها ستواصل الطيران فوق سيناء ولكنها ستتجنب مناطق معينة بناء على نصيحة السلطات المصرية.

ح.ز / و.ب (أ.ف.ب / رويترز)

مختارات

إعلان