بدء فرز الأصوات بعد انتهاء التصويت في الانتخابات المصرية | أخبار | DW | 28.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بدء فرز الأصوات بعد انتهاء التصويت في الانتخابات المصرية

بالرغم من أن فوز الرئيس عبد الفتاح السيسي بولاية ثانية شبه محسوم، فإن النتائج الرسمية لن تعلن قبل الثاني من الشهر المقبل. التلفزيون المصري عرض صورا تظهر بدء فرز الأصوات بعد ثلاثة أيام من الانتخابات لم تشهد مشاركة كبيرة.

مشاهدة الفيديو 01:05
بث مباشر الآن
01:05 دقيقة

الانتخابات الرئاسية تقسم الشارع المصري

بدأ مساء اليوم الأربعاء (28 آذار/ مارس 2018) فرز الأصوات في انتخابات الرئاسة المصرية بعد إغلاق مراكز الاقتراع في الساعة العاشرة مساء بالتوقيت المحلي (الثامنة بتوقيت غرينتش). ويرجح أن يحقق الرئيس عبد الفتاح السيسي فوزا ساحقا على منافسه الوحيد وهو سياسي مغمور. وعرض التلفزيون الرسمي لقطات تظهر عملية الفرز.

وكان التصويت قد استمر ثلاثة أيام ومددت الهيئة الوطنية للانتخابات الاقتراع ساعة إضافية اليوم قائلة إن تقلبات في الطقس
حالت دون وصول ناخبين إلى مراكز الاقتراع في الوقت المناسب. وصوت المصريون في الخارج أيام 16 و17 و18 آذار/ مارس الجاري.

وإلى الآن ليس هناك مؤشرات على أن السيسي سيحقق نسبة الإقبال الكبيرة التي طالب بها رغم قول ناخبين إنهم حصلوا على مبالغ مالية وسلع غذائية تشجيعا لهم على الإدلاء بأصواتهم.

وقبل ساعات قلائل من إغلاق مراكز الاقتراع وجه رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات المستشار لاشين إبراهيم نداء اللحظات الأخيرة للمصريين للنزول والإدلاء بأصواتهم يحدوه الأمل في زيادة نسبة الإقبال التي يريدها السيسي باعتبارها ضرورية لإضفاء شرعية شعبية على فوزه الانتخابي المتوقع.

وخاض السيسي الانتخابات دون منافس تقريبا بعد إلقاء القبض على أحد المرشحين الأقوياء وترهيب آخرين الأمر الذي جعل الإقبال مقياسا رئيسيا لشعبيته بين المصريين الذين يتوقع على نطاق واسع أن يكافئوه بفترة ثانية مدتها أربع سنوات.

وقال مصدران أشرفا على التصويت إن نحو 21  في المئة من أكثر من 59 مليون مصري لهم حق الانتخاب أدلوا بأصواتهم في اليومين الأول والثاني. وليس هناك إلى الآن تقديرات لنسبة الإقبال في اليوم الثالث لكن مراسلي رويترز في القاهرة ومدن أخرى شاهدوا أعدادا أقل من الناخبين في مراكز الاقتراع.

ومن المقرر أن تعلن الهيئة الوطنية للانتخابات النتيجة النهائية في الثاني من شهر نيسان/ أبريل المقبل.

ع.خ/ أ.ح (رويترز، د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان