بترايوس يحذر من عواقب حرق نسخ من القرآن | سياسة واقتصاد | DW | 07.09.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

بترايوس يحذر من عواقب حرق نسخ من القرآن

حذر الجنرال بترايوس من عواقب خطط كنيسة أمريكية لحرق نسخ من القرآن في الذكرى السنوية لهجمات الحادي عشر من سبتمبر، لما تشكله من تهديد لأمن القوات الأمريكية المتواجدة في دول إسلامية.

default

قائد القوات الدولية في أفغانسان يحذر من مغبة حرق نسخ من القرآن

انتقد قائد القوات الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي في أفغانستان الجنرال ديفيد بترايوس خطة إحدى الكنائس في ولاية فلوريدا الأمريكية الخاصة بحرق نسخ من القرآن في الذكرى السنوية لهجمات الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر. ونقلت شبكة "سي.أن.أن" الأمريكية عن بترايوس أمس الاثنين تحذيره من أن هذه الخطوة يمكن أن تخلق مشاكل كبيرة للقوات الأمريكية في الخارج. وأضاف بترايوس في بيان أن "هذه الخطوة يمكن أن تعرض القوات للخطر ويمكن أيضا أن تعرض كل الجهود، التي تُبذل في أفغانستان، للخطر"، مشيراً إلى أنها قد "تفجر أعمالاً انتقامية ضد الجنود الأمريكيين" هناك. وأكد أن مثل هذا النوع من الأعمال ليس من شأنه أن يتسبب في مشكلات كبيرة للقوات الأمريكية في أفغانستان فحسب، ولكن "في كل مكان في العالم ننخرط فيه مع المجتمعات الإسلامية".

يذكر أن كنيسة "مركز الحمائم للتواصل العالمي" في مدينة غينسفيل في ولاية فلوريدا تعتزم إحياء الذكرى الحادية عشر لهجمات الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر 2001 التي استهدفت مدينتي نيويورك وواشنطن، بحرق نسخ من القرآن.

مظاهرات احتجاجية في أفغانستان وإندونيسيا

Protest in Afghanistan

مئات الأفغان خرجوا في احتجداجات غاضبة ضد خطط الكنيسة الأمريكية

من جانبه قال اللفتنانت جنرال وليام كالدويل، قائد بعثة تدريب حلف الأطلسي في أفغانستان، لشبكة تلفزيون "سي.أن.أن" إن أنباء خطط كنيسة فلوريدا لحرق القرآن تثير بالفعل مشاعر الغضب الشعبي في أفغانستان. وقال "إنه كتابهم المقدس ولذا فإنه حينما يقول أحد أنه سيدمره ويسبب تدنيساً لشيء يحظى لديهم بتقديس شديد فإن ذلك يثير بالفعل الكثير من المجادلات والقلق بين الناس." وأضاف قوله "نحن نشعر بشدة بأن هذا قد يعرض للخطر سلامة رجالنا ونسائنا الذين يخدمون هنا."

وبالفعل خرج مئات الأفغان أمس الاثنين في كابول في مظاهرات غاضبة وهم يهتفون "الموت لأمريكا" للاحتجاج على خطط الكنسية الأمريكية. وكان عدة آلاف من الإندونيسيين قد تجمعوا أول أمس الأحد أمام السفارة الأمريكية في جاكرتا للاحتجاج على خطة الكنيسة الأمريكية وناشدوا واشنطن بالتدخل ومنع حرق نسخ القرآن.

وجاء في بيان أصدرته الكنيسة على موقعها الإلكتروني أنه على الرغم من عزمها حرق نسخ من القرآن، إلاّ أن هذه الخطوة "ليست موجهة إلى المسلمين" ."إننا نحب كل البشر في العالم مثلما يحبهم الله ونرغب في أن يعلموا الحقيقة".

(ش.ع / د.ب.أ / أ.ف.ب / رويترز)

مراجعة: عماد مبارك غانم

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان