بان كي مون يدعو إسرائيل إلى وقف أنشطتها الاستيطانية | سياسة واقتصاد | DW | 20.03.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

بان كي مون يدعو إسرائيل إلى وقف أنشطتها الاستيطانية

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى ضرورة استئناف مفاوضات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين بشكل سريع وسط مطالبته إسرائيل بوقف أنشطتها الاستيطانية. كما شدد بان على ضرورة تجاوز الفلسطينيين لخلافاتهم الداخلية.

default

يقوم بان كي مون بزيارة شرق أوسطية لدفع عملية السلام المتعثرة

أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم السبت (20 مارس/ أذار) على ضرورة الاستئناف السريع لمفاوضات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، مطالبا إسرائيل في الوقت ذاته بوقف أنشطتها الاستيطانية. وأوضح أنه لضمان نجاح عملية السلام، يجب على إسرائيل أن تتصرف بشكل مسئول وأن توقف جميع نشاطاتها الاستيطانية، قائلا :"أدان العالم كله الاستيطان الإسرائيلي في الأرض المحتلة، وأنا أقول إن الاستيطان الإسرائيلي غير شرعي، ويجب وقف هذه النشاطات".

وشدد بان، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض في رام الله بالضفة الغربية، على ضرورة مساعدة المجتمع الدولي للشعب الفلسطيني لإقامة دولته المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس، التي وصفها بأنها "مكان مقدس للجميع". وقال: "نحن ملتزمون بالعمل معا لإنجاح ذلك، وضرورة العمل على إنجاح مفاوضات التسوية في مختلف قضاياها الأساسية". كما أكد الأمين العام للأمم المتحدة لرئيس الوزراء الفلسطيني أن"اللجنة الرباعية أرسلت رسالة واضحة وقوية: نحن نؤيد بشدة جهودكم لإقامة دولة فلسطينية مستقلة وقابلة للحياة". يشار إلى أن بان قد وصل مساء الجمعة إلى إسرائيل، غداة الدعوة التي وجهتها اللجنة الرباعية الدولية حول الشرق الأوسط إلى تجميد الاستيطان الإسرائيلي. وسيلتقي الأمين العام للأمم المتحدة مساء اليوم الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز في القدس.

آمال في استئناف المفاوضات

Israelischer Siedlungsbau in Har Homa

انتقادات عربية ودولية واسعة لخطط الاستيطان الإسرائيلي

كما أعرب المسئول الدولي الرفيع عن أمله في أن تنطلق المفاوضات غير المباشرة قريبا، لكنه شدد على ضرورة أن يقود هذا النوع من المحادثات إلى مفاوضات مباشرة بين الطرفين بنهاية المطاف. كما أوضح أن الأمم المتحدة ستعمل مع اللجنة الرباعية والقادة العرب في المنطقة على تشجيع ذلك بحيث تكون النتيجة إيجابية. من ناحية أخرى، شدد بان كي مون على ضرورة أن يتجاوز الفلسطينيون خلافاتهم الداخلية وأن يتفقوا على ضرورة تطبيق القانون والنظام ليكون أساسا للعمل وللقبول بالشرعية الفلسطينية دوليا.

ومن جهته، طالب فياض المجتمع الدولي، بما فيه اللجنة الرباعية، بترجمة دعواتها لوقف الاستيطان على أرض الواقع في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967. وأشاد فياض بدعوة اللجنة الرباعية أمس الجمعة لوقف الاستيطان وتحديد جدول زمني للتوصل إلى اتفاق تسوية خلال 24 شهرا، الأمر الذي رفضته الحكومة الإسرائيلية.

زيارة تفقدية لقطاع غزة

Lage in Gaza - Flash-Galerie

بان سيتفقد عددا من المناطق في قطاع غزة الذي مازال يعاني من الحصار

كما سيقوم الأمين العام للأمم المتحدة يوم غد الأحد بزيارة تفقدية لقطاع غزة، بحسب ما أفاد مصدر في مكتب الأمم المتحدة في الأراضي الفلسطينية. وذكر المصدر لوكالة الأنباء الألمانية(د.ب.أ) أن بان سيصل غزة عبر معبر بيت حانون (إيرز) الذي يخضع لسيطرة الجيش الإسرائيلي بعد حصوله على موافقة إسرائيلية بشكل استثنائي مسبقا وذلك في زيارة هي الثانية له إلى القطاع الذي تسيطر عليه حركة حماس منذ عامين ونصف العام .

وقال المصدر إن زيارة الأمين العام للمنظمة الدولية ستتضمن تفقد منطقة عزبة عبد ربه شرق جباليا المدمرة بفعل الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة قبل نحو 15 شهرا. وأضاف أن بان سيزور مشروعا سكنيا تنفذه وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في مدينة خان يونس، جنوبي القطاع، قبل أن يعقد اجتماعا مع مسئولي المنظمة الدولية للاطلاع على الأوضاع الإنسانية لسكان القطاع. وأوضح أن بان سيعقد مؤتمرا صحفيا في ختام زيارته. يشار إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة قد زار قطاع غزة في 20 كانون ثان/ يناير 2009 أي بعد يومين من انتهاء الحرب الإسرائيلية، حيث تفقد آنذاك مقر "أونروا" الذي تعرض لقصف إسرائيلي، ولكن دون أن يلتقي أي من قيادات حركة حماس.

(هــــ.ع/د.ب.ا/ا.ف.ب)

مراجعة: هيثم عبد العظيم

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان