باكستان تدعي إسقاط طائرتين هنديتين في مجالها الجوي والهند تنفي ذلك | أخبار | DW | 27.02.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

باكستان تدعي إسقاط طائرتين هنديتين في مجالها الجوي والهند تنفي ذلك

أكدت باكستان أنها نفذت ضربات جوية في كشمير الهندية وأسقطت طائرتين هنديتين في المجال الجوي الباكستاني وأسرت طيارا، فيما نفت الهند إسقاط أي من طائراتها. وتصاعد الصراع بين الجارتين نوويا يثير المخاوف في المنطقة.

أسقطت باكستان طائرتين تابعتين لسلاح الجو الهندي داخل مجالها الجوي في كشمير اليوم الأربعاء (27 فبراير/ شباط 2019) حسب ما أعلن متحدث عسكري قائلا إنه تم أسر طيار هندي.

 وكتب المتحدث باسم الجيش الجنرال آصف غفور في تغريدة "لقد أسقط سلاح الجو طائرتين هنديتين في المجال الجوي الباكستاني" مضيفا أن طائرة سقطت في القسم الباكستاني من كشمير فيما تحطمت الأخرى في الجانب الهندي. وقال "لقد تم اعتقال طيار هندي على الأرض من قبل العسكريين".

لكن الهند نفت إسقاط باكستان لمقاتلتين تابعتين لها. ونقلت قناة "ان دي تي في" الهندية عن مصادر القول إن باكستان لم تسقط أي مقاتلات هندية، كما أكدت على سلامة جميع الطيارين.

 ويأتي هذا البيان فيما أعلنت مصادر هندية أن مقاتلات باكستانية انتهكت المجال الجوي في كشمير الهندية لكنها أرغمت على العودة أدراجها فوق خط المراقبة الذي يفصل شطري الإقليم المتنازع عليه. وقال مسؤول حكومي كبير في الشطر الهندي من كشمير لوكالة فرانس برس إن المقاتلات الباكستان عبرت لفترة وجيزة الحدود لكن سلاح الجو الهندي أرغمها على العودة.

 وذكرت وكالة "برس تراست اوف انديا" أن مقاتلات باكستانية عبرت الأجواء في بونش ونوشيرا، وهما موقعان على الجانب الهندي من خط المراقبة، لكن تم إرغامها على العودة.

 وقالت الوكالة إن الطائرات الباكستانية أسقطت قنابل أثناء عودتها لكن دون أن يتضح على الفور ما إذا كان ذلك قد أدى إلى وقوع أضرار أو إصابات.

 وأصدرت الخارجية الباكستانية أيضا بيانا قالت فيه إن سلاح الجو "تعرض لضربات" عبر الحدود المعروفة باسم خط المراقبة اليوم الأربعاء لكن بدون إعطاء توضيحات.

 وقالت إن الضربات كانت تصوب على "هدف غير عسكري" مؤكدة "لا ننوي التصعيد".

 ويأتي التوغل فوق خط المراقبة في كشمير بعد يوم من شن طائرات هندية ضربة في باكستان على ما وصفته نيودلهي بأنه معسكر تدريب لمسلحين ردا على هجوم انتحاري في كشمير أوقع 40 قتيلا من القوات الهندية.

ح.ز/ ع.ج (د.ب.أ / أ.ف.ب / رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع