بافاريا تغرق في الثلوج وإلغاء عشرات الرحلات الجوية | عالم المنوعات | DW | 05.01.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

بافاريا تغرق في الثلوج وإلغاء عشرات الرحلات الجوية

قالت متحدثة باسم مطار ميونيخ إن استمرار تساقط الثلج بشكل مكثف بجنوب بفاريا يدفع بشركات الطيران في المطار إلى إلغاء رحلاتها من وإلى المطار، فيما باتت مناطق واسعة من جنوب ألمانيا وشمال النمسا تحت طبقة جليد بعمق مترين.

كما تنبأت سلطات الأنواء الجوية، يتساقط الثلج في مناطق بجنوب بافاريا وشمال النمسا وبشكل مستمر، ما غطى مساحات واسعة من السهول على حافة سلسلة جبال الألب في كل من ألمانيا والنمسا. وبات سمك الجليد المتساقط حتى الآن حوالي المترين، كما توقعت الأنواء الجوية قبل أيام.

الجليد المتزايد على الأرض شكل معضلة كبيرة لحركة الطيران بمطار ميونييخ الدولي، حيث اضطرت شركات الطيران إلى إلغاء رحلاتها من وإلى المطار البافاري، حسب ما صرحت به متحدثة باسم المطار. وأشارت المعلومات إلى أنه تم لحد الآن إلغاء أكثر من 120 رجلة جوية من وإلى مطار ميونييخ وذلك منذ مساء أمس الجمعة ولحد ظهيرة اليوم السبت (الخامس من كانون الثاني/ يناير 2018).

وأصدر مكتب الأرصاد الجوية في ألمانيا تحذيراً اليوم السبت من سوء الأحوال الجوية في معظم أجزاء بافاريا وولاية بادن فورتمبرغ الجنوبية المجاورة مع تساقط الثلوج بكثافة. كما أشار التحذير إلى مناطق واسعة بشمال النمسا في الجانب الآخر من جبال الألب. وفي إحدى البلدات في بافاريا شوهد السكان يزيلون الجليد من فوق السيارات وأمام منازلهم بينما استمر تساقط الثلوج.

وفيما كانت حركة المرور سلسة على الطرق السريعة قرب مدينة ميونيخ، كانت التوقعات تشير إلى عرقلة المرور على الشوارع وعلى خطوط السكك الحديدية بسبب تساقط الأشجار أو أغصانها نتيجة لسمك الجليد المتراكم عليها.

ح.ع.ح/ص.ش (د.ب.أ/رويترز)

مختارات