بافاريا: ائتلاف حكومي بين الاجتماعي المسيحي والناخبين الأحرار | أخبار | DW | 02.11.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

بافاريا: ائتلاف حكومي بين الاجتماعي المسيحي والناخبين الأحرار

بعد مرور أقل من ثلاثة أسابيع عن الانتخابات التشريعية في ولاية بفاريا بجنوب ألمانيا، توصل الحزب الاجتماعي المسيحي بزعامة وزير الداخلية الألماني زيهوفر إلى اتفاق مع حزب الناخبين الأحرار بهدف تشكيل ائتلاف حاكم في الولاية.

لم تمض سوى ثلاثة أسابيع على الانتخابات التشريعية في ولاية بفاريا بجنوب ألمانيا، والتي أسفرت عن خسارة كبيرة للحزب الحاكم بمفرده حتى ذلك الوقت الاجتماعي المسيحي بزعامة وزير الداخلية الاتحادي هورست زيهوفر، حتى تم الإعلان اليوم الجمعة (الثاني من تشرين الثاني/ نوفمبر 2018) عن التوصل إلى اتفاق لتشكيل حكومة ائتلافية بين الاجتماعي المسيحي كقوة أساسية تشغل منصب رئيس الحكومة وبين حزب "الناخبين الأحرار" الذي خرج فائزا فوق العادة في الانتخابات الأخيرة.

وقال رئيس وزراء الولاية ماركوس زودر وهو من الحزب المسيحي الاجتماعي مساء اليوم الجمعة بمقر برلمان الولاية بعد آخر اجتماع مع الحليف الجديد "لقد تجاوزنا كل العقبات"، كما قال رئيس حزب الناخبين الأحرار هوبرت أيفاغنر: "توصلنا إلى حلول لكل المشاكل التي كانت عالقة".

وبهذا الإعلان يفسح المجال أمام الهيئات الحزبية لكلا الطرفين النظر في الاتفاقية والموافقة عليها يوم الأحد المقبل على أن يتم التوقيع عليها من قبل الجانبين يوم الاثنين القادم، فيما يتم انتخاب ماركوس زودر يوم الثلاثاء رئيسا للوزراء في برلمان الولاية.

ولم يتم كشف تفاصيل الاتفاق الحكومي بين الجانبين، مع العلم أنها المرة الأولى التي يتم فيها تشكيل حكومة ائتلافية بمشاركة حزب الناخبين الأحرار في الولاية المعروفة بخصوصيتها الشعبية. لكن لجانبين سربا معلومات بشأن سعي الحكومة الجديدة لدعم العائلة بشكل كبير وعلى نطاق واسع.

ح.ع.ح/ع.ش (أ.ف.ب/د.ب.أ)

     

 

مختارات