باريس تكرم قبطانتي سفينة الإنقاذ الألمانية وسالفيني يعلق | أخبار | DW | 12.07.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

باريس تكرم قبطانتي سفينة الإنقاذ الألمانية وسالفيني يعلق

منحت باريس أرفع ميدالية لكارولا راكيته، وبيا كليمب، قبطانتي سفينة إنقاذ بعد قيد التحقيق في إيطاليا لإنقاذهما لاجئين في المتوسط. الميدالية منحت لهما لتعهدهما واحترامهما لحقوق الإنسان. ووزير الداخلية الإيطالي سالفيني يعلق.

تكرم باريس القبطانتين الألمانيتين، كارولينا راكيته، وبيا كليمب بأعلى ميدالية تمنحها المدينة لشخصية بارزة.  وقالت المدينة إنها ستمنح أيضا 100 ألف يورو في صورة "مساعدات عاجلة" لإنقاذ جمعية" إس أو إس" ميديترانه الخيرية.

راكيت، قبطانة السفينة سي ووتش 3 ، كانت قد شقت طريقها بسفينتها إلى ميناء جزيرة لامبيدوزا الإيطالية في حزيران/ يونيو الماضي، لتقل 40 مهاجراً عالقين على متن سفينة لأكثر من أسبوعين وتساعدهم على الهبوط على اليابسة بعد إنقاذهم من مياه البحر المتوسط.

وزير الداخلية الإيطالية اليميني الشعبوي ماتيو سالفيني تذمر من قيام باريس بتكريم راكيته، معلقا بالقول" ليس لدى باريس ما تفعله سوى تكريم هذا النوع من الناس"، حسبما نقل موقع "فيلت" الألماني.

وكان ماتيو سالفيني قد أمر سفن الإنقاذ بعدم الرسو في الموانئ الإيطالية. فيما تخضع راكيته وكليمب للتحقيق بتهمة التحريض على الهجرة غير الشرعية.

هذه الميدالية التي تمنحها بلدية باريس منذ عام 1911، هي الأعلى مقاما بين باقي الجوائز. ومن بين من أحرزوا الجائزة، لاعب كرة القدم السويدي زلاتان ابراهيموفيش، الممثلة الأمريكية الشهيرة جين فوندا، والصحفي التركي المعارض السجين كان دوندار.

م.م/ ع.خ (د ب أ)

مختارات