انفجار وسط القاهرة يسفر عن قتيلين وتسعة مصابين | أخبار | DW | 02.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

انفجار وسط القاهرة يسفر عن قتيلين وتسعة مصابين

قتل شخصان وأصيب تسعة آخرون في انفجار وقع أمام دار القضاء العالي وسط القاهرة. وتعددت الانفجارات الصغيرة في القاهرة ومدن مصرية أخرى في الآونة الأخيرة ما يطرح علامات استفهام حول قدرة الشرطة المصرية على ضبط الوضع في البلاد.

قال حسام عبد الغفار المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان المصرية إن شخصين قتلا وأصيب تسعة آخرون بينهم سبعة من رجال الشرطة في انفجار وقع اليوم الاثنين (الثاني من مارس/ آذار 2015) أمام دار القضاء العالي وهي مجمع للمحاكم في وسط القاهرة. وكشف عبد الغفار لرويترز أن أربعة ضباط بين المصابين التسعة. وكان الانفجار أسفر عن إصابة 11 شخصا توفي اثنان منهم متأثرين بإصابات بالغة لحقت بهما.

وفي وقت سابق قالت وزارة الداخلية في صفحتها على فيسبوك "انفجرت عبوة (ناسفة) أسفل سيارة بشارع 26 يوليو بمحيط دار القضاء العالي." وقالت مصادر أمنية إن الانفجار وقع أمام الباب الرئيسي لدار القضاء العالي التي تضم مكتب النائب العام أيضا. وأضافت أن النائب العام هشام بركات كان في المبنى وقت الانفجار وأنه توجه إلى المكان للمعاينة. وقالت بوابة الأهرام على الإنترنت إن سائق سيارة النائب العام من بين المصابين.

وتعددت الانفجارات الصغيرة في القاهرة ومدن أخرى في الآونة الأخيرة لكن محافظة شمال سيناء المتاخمة لإسرائيل وقطاع غزة شهدت هجمات كبيرة خلال العامين الماضيين. وقتل شخصان وأصيب 11 آخرون أمس الأحد في انفجار قنبلة بالقرب من قسم شرطة في مدينة أسوان بأقصى جنوب مصر.

ووقعت يوم الخميس الماضي أربع انفجارات في محافظة الجيزة المجاورة للقاهرة أسفرت عن مقتل شخص وإصابة 11 بينهم سبعة من رجال الشرطة.

وفي الأسبوع الماضي أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا بقانون يحدد "الكيانات الإرهابية والإرهابيين" ويمنح الحكومة سلطات كبيرة لملاحقة الجماعات التي اعتبر القانون نشاطها ماسا بالأمن القومي والنظام العام.

أ.ح/ ي.ب (رويترز، أ ف ب)

مختارات

إعلان