انفجار سيارة ملغومة عند نقطة تفتيش للجيش السوري جنوبي دمشق | أخبار | DW | 25.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

انفجار سيارة ملغومة عند نقطة تفتيش للجيش السوري جنوبي دمشق

قتل خمسة أشخاص على الأقل وأصيب عشرون بجروح الاثنين جراء تفجير سيارة مفخخة بالقرب من ضريح السيدة زينب الواقع في منطقة ريف دمشق الجنوبي. ويعتبر هذا الهجوم هو الثالث من نوعه على المنطقة خلال هذا العام.

Syrien Bombenanschlag in Homs

صورة من الأرشيف...

قتل نحو ثمانية أشخاص في حصيلة أولية وجرح نحو 10 آخرين بانفجار سيارة مفخخة عند المدخل الجنوبي لمنطقة السيدة زينب بريف دمشق. وقال شهود عيان من أبناء المنطقة إن "انتحاريا قام بتفجير نفسه على حاجز "الديابية" جنوب مدينة السيدة زينب على أطراف العاصمة السورية، بعد كشف عناصر الحاجز للسيارة وأدى التفجير لاحتراق أربع سيارات بشكل كامل. وأشار الشهود إلى وجود أشلاء لعدد من المدنيين والعسكريين، مرجحة ارتفاع عدد القتلى.

من جانبه قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن ستة أشخاص قتلوا في انفجار سيارة ملغومة على مشارف منطقة السيدة زينب، وهو ثالث هجوم على المنطقة هذا العام. فيما ذكرت قناة تلفزيون المنار التابعة لحزب الله اللبناني أن التفجير وقع عند نقطة تفتيش تابعة للجيش السوري. وقال المرصد ومقره بريطانيا إن عدد القتلى من المتوقع أن يرتفع نظرا لعدد المصابين بجروح خطيرة.

وقتل العشرات في عدة انفجارات وقعت في فبراير شباط الماضي في منطقة السيدة زينب التي تضم أقدس مزار شيعي بسوريا في أحد أعنف الهجمات التي تشهدها المنطقة منذ بداية الحرب المستمرة منذ خمس سنوات في البلاد. وقبل ذلك بأقل من شهر قتل 70 شخصا في تفجير انتحاري في المنطقة أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي مسؤوليته عنه. وتتزامن التفجيرات مع مساعي الدول الكبرى إلى جمع أطراف النزاع السوري حول طاولة المفاوضات في جنيف، بعد التوافق على وقف إطلاق النار بين الحكومة السورية والمعارضة المسلحة برعاية الأمم المتحدة ، لكن هذه الهدنة تبدو حاليا هشة.

ع.خ/ ع.ش (د ب أ، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة