اليمن: تواصل الغارات بمشاركة مصرية وتأييد عربي | أخبار | DW | 26.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اليمن: تواصل الغارات بمشاركة مصرية وتأييد عربي

فيما تستمر الغارات الجوية في اليمن بقيادة السعودية، أعلنت مصر رسميا مشاركتها في هذه العملية التي تقوم بها حوالي 10 دول. وواشنطن تقول إنها ستعمل مع شركائها على ضمان بقاء مضيق باب المندب مفتوحا أمام الملاحة العالمية.

تتواصل الضربات الجوية التي تشنها السعودية ودول حليفة أخرى على مواقع عسكرية في اليمن منذ وقت مبكر من صباح اليوم الخميس (26 مارس/آذار). في هذه الأثناء أعلنت مصر أنها ستشارك بقوات من سلاح الجو وسلاح البحرية في العملية، وفق ما أعلنت الرئاسة المصرية في بيان. وقال البيان إن المشاركة تأتي "استجابة للنداء الذي أطلقته اليمن واتساقاً مع موقف دول مجلس التعاون الخليجي بدعم الشرعية، وانطلاقا من مقتضيات مسؤولية مصر تجاه الحفاظ على الأمن القومي العربي بمنطقة الخليج والبحر الأحمر، واستناداً إلى اتفاقية الدفاع العربي المشترك وميثاق جامعة الدول العربية".

وكانت السعودية أكدت أن أكثر من عشر دول تشارك في العملية وأكدت دول مجلس التعاون الخليجي ما عدا سلطنة عمان في بيان مشترك أنها قررت أن تلبي نداء الرئيس هادي بالتدخل لحماية الشرعية.

وتهدف هذه العملية بحسب الرياض إلى "الدفاع عن الحكومة الشرعية ومنع حركة الحوثيين المتطرفة (المدعومة من إيران) من السيطرة على البلاد".

وحظيت عملية "عاصفة الحزم" بتأييد عربي واسع، حيث قال الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي تأييد الجامعة للضربة الجوية التي وجهتها السعودية للحوثيين في اليمن. وقال العربي في كلمة بالجلسة الافتتاحية لاجتماعات يعقدها وزراء الخارجية العرب في منتجع شرم الشيخ إنه يعلن التأييد تام للعملية العسكرية، التي قال إنها ضد أهداف محددة ضد جماعة الحوثيين الانقلابية.

إلى ذلك قال قائد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط إن الجيش الأمريكي سيعمل مع شركاء خليجيين وأوروبيين لضمان بقاء مضيق باب المندب الاستراتيجي عند مدخل البحر الأحمر مفتوحا أمام حركة الملاحة التجارية رغم القتال وعدم الاستقرار في اليمن.

وقال الجنرال لويد اوستن في جلسة لمجلس الشيوخ "سنعمل بالتنسيق مع الشركاء في مجلس التعاون الخليجي لضمان بقاء تلك المضايق مفتوحة" مشيرا إلى مضيق باب المندب ومضيق هرمز. وأضاف "من مصالحنا الأساسية أن نضمن التدفق الحر للتجارة عبر هذين المضيقين".

وأعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة تنسق بشكل وثيق مع السعودية وحلفاء عرب آخرين في إطار العملية العسكرية في اليمن.

ع.ج.م/ع.خ. (أ ف ب، رويترز، دب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان