اليمن: الإفراج عن ديبلوماسي إيراني مختطف منذ عامين | أخبار | DW | 05.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اليمن: الإفراج عن ديبلوماسي إيراني مختطف منذ عامين

ذكرت وسائل إعلام إيرانية رسمية أن الدبلوماسي الإيراني نور أحمد نيکبخت الذي كان مختطفا من قبل مسلحين في اليمن منذ عام 2013 قد تم إطلاق سراحه بعد عملية للمخابرات الإيرانية وعاد إلى بلاده اليوم الخميس.

وصل الدبلوماسي الإيراني الذي كان مخطوفا في اليمن نور أحمد نيکبخت قبل قليل إلى مطار مهرآباد في طهران بعد تحريره من "الجماعات الإرهابية في اليمن". وذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) اليوم الخميس (05 مارس/ آذار) أن "كوادر وزارة الأمن في الجمهورية الإسلامية، واستنادا لإجراءات استخباراتية وعملياتية، تمكنت من تحرير الدبلوماسي من براثن الجماعات الإرهابية وإعادته إلى الوطن".

وكان الملحق الإداري في سفارة إيران في صنعاء قد اختطف من قبل مجهولين مسلحين، قالت مصادر قبلية يمنية إنهم من تنظيم القاعدة، في تموز/يوليو من عام 2013 وهو في طريقه من منزله إلى مقر عمله. وعرض التلفزيون الرسمي الايراني في بث مباشر مشاهد تظهر الدبلوماسي لدى وصوله الخميس إلى مطار مهر آباد في طهران. وقال نكبخت للتلفزيون الرسمي "خطفني مجهولون مسلحون وإرهابيون، فيما كنت أغادر منزلي للتوجه إلى عملي واحتجزت كرهينة".

وأضاف "بذل جنود مجهولون من (أجهزة الاستخبارات الايرانية) في وزارة الاستخبارات ووزارة الخارجية وهيئات اخرى الكثير من الجهود" من اجل تحريره. وجاء إطلاق سراح نور أحمد نكبخت بعد ثلاثة أيام على إطلاق سراح دبلوماسي سعودي خطفه تنظيم القاعدة في اليمن في آذار/مارس 2012. واحتجز مسلحو القاعدة الدبلوماسي الإيراني في منطقة نائية بين محافظتي شبوة (جنوب) والبيضاء (وسط)، وفق مصادر قبلية وامنية يمنية.

وفي كانون الثاني/يناير 2014، قتل الدبلوماسي الإيراني علي اصغر اسدي بالرصاص في هجوم شنه مجهولون في حي يأوي عدة سفارات في صنعاء. وكانت هذه أول عملية اغتيال لدبلوماسي إيراني في اليمن، وجرت وسط توتر طائفي كبير في البلاد، حيث يتهم السنة إيران بدعم الميليشيات الشيعية الحوثية التي استولت على السلطة في صنعاء، فيما تنفيإايران هذه الاتهامات بالتدخل.

ش.ع/ (د.ب.أ، أ.ف.ب، رويترز)

مواضيع ذات صلة

إعلان