الولايات المتحدة تنفذ ضربة جوية تستهدف ″الجهادي جون″ | أخبار | DW | 13.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الولايات المتحدة تنفذ ضربة جوية تستهدف "الجهادي جون"

شن الجيش الأميركي غارة جوية استهدفت "الجهادي جون" البريطاني الذي ينتمي إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" وظهر في تسجيلات فيديو لإعدام رهائن، لكن لم يؤكد مقتله. وأوضحت وزارة الدفاع الأميركية أن الغارة الجوية جرت في الرقة

نفذت القوات الأمريكية ليل (الخميس 12 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015) ضربة جوية في سورية استهدفت "الجهادي جون" الذي يشتبه في ظهوره في مقاطع فيديو نشرها تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) لعمليات قطع رؤوس رهائن. وقال السكرتير الصحفي للبنتاجون بيتر كوك إن الهجوم، الذي تم تنفيذه في ساعة متأخرة من مساء الخميس، كان بمعقل تنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة الرقة السورية .

ولم يتضح على الفور ما اذا كانت الغارة الجوية قد قتلت البريطاني الجنسية محمد إموازي ، المعروف أيضا باسم الجهادي جون. وقال كوك "نحن بصدد تقييم نتائج العملية". وظهر الجهادي جون لأول مرة في مقطع فيديو قطع رأس الصحفي الأمريكي جيمس فولي في آب/أغسطس .2014 ويعتقد أيضا أنه شارك في قطع رؤوس ضحايا آخرين. وكان يظهر دائما ملثما في مقاطع الفيديو، ويتحدث الإنجليزية بلكنة لندنية.

ح.ز/ ع.ش (د.ب.أ / أ.ف.ب)

مختارات