الولايات المتحدة ترحل حارساً نازياً سابقاً لألمانيا | أخبار | DW | 21.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الولايات المتحدة ترحل حارساً نازياً سابقاً لألمانيا

رحّلت الولايات المتحدة الحارس السابق ياكيف بالي، الذي عمل في معسكر الاعتقال النازي "ترافنيكي" في بولندا إبان احتلالها، إلى ألمانيا. جاء ذلك "للوفاء بوعد الحرية الذي أُعطي لضحايا الهولوكوست وذويهم" طبقاً للبيت الأبيض.

مشاهدة الفيديو 01:30

ترحيل حارس نازي سابق من الولايات المتحدة إلى ألمانيا

أعلن البيت الأبيض الأمريكي اليوم (الثلاثاء 21 آب/ أغسطس 2018) أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعطى أولوية لترحيل الحارس النازي السابق ياكيف بالي، الذي عمل في معسكر الاعتقال النازي "ترافنيكي" في بولندا والبالغ من العمر 95 عاماً "للوفاء بوعد الحرية الذي أُعطي لضحايا الهولوكوست وذويهم".

وذكر البيت الأبيض في بيان أن "الولايات المتحدة لا تتسامح مع شخص دعم جرائم النازية أو انتهاكات أخرى لحقوق الإنسان"، مضيفا أن "هؤلاء الأفراد لن يجدوا ملاذا في الأراضي الأمريكية". وكان بالي، الذي ولد في منطقة تابعة اليوم لأوكرانيا، ثد هاجر إلى الولايات المتحدة عام 1949 وحصل على الجنسية الأمريكية عام 1957 .

وبحسب البيان، أخفى الرجل في ذلك الحين ماضيه النازي عن السلطات في الولايات المتحدة، وادعى أنه كان يعمل في مزرعة وأحد المصانع. وكانت محكمة أمريكية سحبت الجنسية الأمريكية من الرجل عام 2003، وأضاف البيت الأبيض أنه صدرت أوامر بترحيله عام 2004، إلا أنها لم تنفذ طوال هذه الفترة على خلفية مداولات قضائية. وجاء في البيان أن الترحيل يعزز التعاون مع أحد الشركاء الأوروبيين المحوريين للولايات المتحدة.

من جانب آخر، أعلن الادعاء العام الألماني اليوم أنه لن تُجرى تحقيقات ضد الحارس النازي السابق المرحل من الولايات المتحدة، ياكيف بالي، إذا لم يتم تقديم أدلة إدانة جديدة بحقه، موضحا أن التحقيقات التي أجريت ضد الرجل بتهمة المساعدة في القتل أوقفها الادعاء العام في مدينة فورتسبورغ في منتصف عام 2016 بسبب نقص الأدلة.

م.م/ أ.ح  (د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع