المغرب يبدأ تطبيق نظام مرن لسعر صرف الدرهم | أخبار | DW | 15.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

المغرب يبدأ تطبيق نظام مرن لسعر صرف الدرهم

بدأ المغرب عملية تحرير سعر صرف الدرهم بشكل تدريجي يخضع للمراقبة اعتبارا من اليوم الاثنين، ويحل النظام العائم الجديد محل سعر الصرف الثابت الساري في المملكة.

بدأ المغرب اليوم الاثنين (15 يناير/ كانون الثاني 2018) تطبيق نظام مرن لسعر صرف الدرهم. وقالت الحكومة في بيان إن بنك المغرب (البنك المركزي) سيحدد سعر صرف الدرهم داخل نطاق تقلب بنسبة بين +2.5 في المئة و-2.5 في المئة عوضا عن النسبة الحالية وهي بين +0.3 في المئة و-0.3 في المئة.

وقال البيان إن ذلك "يستهدف تقوية مناعة الاقتصاد الوطني إزاء الصدمات الخارجية ودعم تنافسيته وتحسين مستوى نموه كما سيمكن من مواكبة التحولات الهيكلية التي عرفها الاقتصاد المغربي طيلة السنوات الأخيرة وخاصة على مستوى التنويع والانفتاح والاندماج في الاقتصاد العالمي". وأضاف البيان "في إطار هذا النظام الجديد سيواصل بنك المغرب التدخل لضمان سيولة سوق الصرف".

من جهتها، أعلنت وزارة الاقتصاد والمالية في بيان أن بنك المغرب، "سيواصل التدخل في سوق الصرف الأجنبي من أجل ضمان السيولة". وكان هذا الاصلاح مقررا أصلا في تموز/ يوليو الماضي لكن الحكومة قررت التأجيل من أجل "القيام بدراسات اضافية".

والدرهم المغربي مربوط إلى حد كبير باليورو، لكن في خطوة نحو قدر أكبر من المرونة خفض البنك المركزي الوزن النسبي لليورو في سعر الصرف إلى 60 بالمئة من 80 بالمئة ورفع الوزن النسبي للدولار الأمريكي إلى 40 بالمئة من 20 بالمئة.

ح.ز/ و.ب (أ.ف.ب / رويترز)

 

مختارات

إعلان