المعارضة السورية: مئات المدنيين وعناصر ″داعش″ غادروا بلدة الباغوز | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 26.02.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

المعارضة السورية: مئات المدنيين وعناصر "داعش" غادروا بلدة الباغوز

المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية يصرح بأنّ المئات من المدنيين، معظمهم من النساء والأطفال، غادروا بلدة الباغوز، فيما توقع القائد الميداني عدنان عفرين أن يكون العدد نحو ألفي شخص من المدنيين وعناصر من تنظيم "داعش".

كشف مصطفى بالي، المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية (قسد) الثلاثاء (26 شباط/ فبراير 2019) عن أن المئات من المدنيين، معظمهم من النساء والأطفال، غادروا بلدة الباغوز في ريف دير الزور الشرقي قرب الحدود السورية العراقية. وقال بالي فى تصريح لوكالة الأنباء الألمانية: "لا أملك عدداً محدداً ولكن يمكنني القول إنّ مئات المدنيين غادروا الباغوز الثلاثاء." وانضم المغادرون إلى مئات المدنيين الآخرين الذين تم إجلاؤهم في الأيام القليلة الماضية من بلدة الباغوز، حيث تقاتل قوات سوريا الديمقراطية، المدعومة من الولايات المتحدة، لإنهاء وجود تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) الإرهابي.

وكان القائد الميداني عدنان عفرين قد صرح لوكالة الأنباء الألمانية فى وقت سابق من الثلاثاء: "توجهت اليوم أكثر من 40 شاحنة إلى بلدة الباغوز لنقل مدنيين وعناصر من داعش. ويُتوقع أن يكون العدد حوالي ألفي شخص". وتوقع عفرين أن يتم استكمال خروج المدنيين خلال اليومين القادمين، مضيفاً أنه بعدها "لن يكون أمام مسلحي داعش إلا الاستسلام أو القتال". وأضاف أنه خلال يوم أمس خرجت دفعتان، الأولى كان قوامها 1500 فرد والأخرى ألف.

م.م/ ي.أ (د ب أ)

مختارات