المصارف اليونانية تفتح أبوابها بعد إغلاقها ثلاثة اسابيع | أخبار | DW | 20.07.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

المصارف اليونانية تفتح أبوابها بعد إغلاقها ثلاثة اسابيع

عادت البنوك اليونانية لتفتح أبوابها بعد أن تمّ إغلاقها لثلاثة أسابيع بموجب قرار حكومي، مع رفع السقف المفروض على عمليات سحب الأموال إلى 420 يورو في الأسبوع بدلا من 60 يورو في االيوم.

افتتحت المصارف اليونانية أبوابها مجددا صباح الاثنين (20 تموز/يوليو 2015)، بموجب قرار حكومي بعد إغلاقها ثلاثة أسابيع لحماية النظام المصرفي من هروب كثيف لرؤوس الأموال، على ما أفاد صحافيو وكالة فرانس برس. ورفعت كل فروع المصارف اليونانية في البلاد ستائرها الحديدية التي بقيت مسدلة في معظمها منذ 29 حزيران/يونيو على أن تبقى القيود على عمليات السحب والرقابة على الرساميل سارية، مع تليينها بعض الشيء.

وسيكون السقف المفروض على عمليات سحب الأموال 420 يورو في الأسبوع بدلا من 60 يورو يوميا لتجنيب اليونانيين معاودة الانتظار كل يوم في صفوف طويلة أمام نقاط السحب الآلي. كما استحدث استثناءان بالنسبة للذين يترتب عليهم دفع نفقات علاجات طبية أو نفقات دراسة في الخارج.

وتمت أيضا اعتماد زيادة في ضريبة القيمة المضافة من 13% إلى 23% بالنسبة على المنتجات غير القابلة للتلف والمطاعم، وكذلك على عدد كبير من السلع والخدمات من السكر والكاكاو والواقيات الذكرية وعلى بدل سيارات الأجرة وتكاليف مراسم الدفن. وتبقى الضريبة بمستوى 13% بدون زيادة بالنسبة إلى الفنادق ويتم تخفيضها بشكل طفيف إلى 6% بالنسبة للأدوية والكتب وتذاكر المسرح.

مختارات

إعلان