″المرأة ليست من زجاج″ ـ كرة نسائية عربية برعاية ألمانية | ثقافة ومجتمع | DW | 15.10.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

"المرأة ليست من زجاج" ـ كرة نسائية عربية برعاية ألمانية

ثمانية منتخبات كروية نسويه عربية تشارك في بطولة كأس العرب لكرة القدم للسيدات في البحرين الأسبوع القادم. الفائز يحصل على بطاقة سفر إلى ألمانيا. وزارة الخارجية الألمانية ومؤسسة دويتشه فيله الإعلامية تدعمان البطولة العربية.

default

من مباراة بين منتخب الأردن النسائي لكرة القدم ونظيره الفلسطيني

تترقبريما رامونية، حارسة مرمى المنتخب الأردني لكرة القدم للسيدات بفارغ الصبر انطلاق منافسات بطولة "كأس العرب الأولى" ومنذ فترة طويلة وتقول: "نسافر إلى المنامة لكي نفوز في البطولة". وتضيف السيدة البالغة من العمر 27 عاما وبكل ثقة أن المنتخب الكروي النسائي الأردني أفضل الفرق العربية لأنه يتدرب بكل عنفوان وبحماس منقطع النظير. لكن المنافسة على اللقب الأول للنساء في العالم العربي قوية للغاية، حيث تشارك 8 منتخبات وطنية عربية في البطولة التي تقام في العاصمة البحرينية منامة في 18 أكتوبر/ تشرين ثان وتستمر لمدة عشرة أيام. وتقام البطولة تحت شعار منهجي وذي مغزى "الطريق إلى ألمانيا"، في إشارة إلى الاستعداد للمشاركة في بطولة العالم لكرة القدم للسيدات والتي ستحتضنها ألمانيا العام المقبل. والفائز في بطولة البحرين سيشارك في معسكر تدريبي خاص يقام قبل البطولة العالمية في ألمانيا وبدعم كامل من الاتحاد الألماني لكرة القدم.

المشهد اضحى مألوفاً

Monika Staab Fußballtrainerin

المدربة الألمانية مونيكا شتاب أثناء العمل

ترغب ريما رامونية وفي كل الأحوال المشاركة في المعسكر التدريبي في ألمانيا، فهي تمارس هذه اللعبة منذ نعومة أظافرها. ريما كانت تعلب الكرة مع إخوانها في الصغر. وفي عام 2005 أصبحت من مؤسسات المنتخب الأردني لكرة القدم للسيدات. وتذكر ريما أنها وبسبب ممارستها لعبة كرة القدم لم تواجه أية مشكلة في عائلتها، رغم أن لاعبات كرة القدم في العالم العربي يخضن كفاحا اشد وطأة من نظيراتهن في الغرب من اجل اعتراف المجتمع بحقهن في ممارسة اللعبة. في هذا السياق تشير ريما إلى أن الناس في الأردن كانوا يراقبون كرة القدم للسيدات بمزيد من الشك والريبة وكان بالنسبة للكثيرين أمرا غريبا أن تمارس فتاة أو امرأة لعبة كرة القدم، لكن الأمر تطور في السنوات الأخيرة وبات مشهد النساء في ملاعب كرة القدم مألوفا، كما تقول ريما.

الأحكام المسبقة وقيود التقاليد

Frauenfußball im Iran

هل يعيق الحجاب ممارسة رياضة كرة القدم

من جانبها تقول الخبيرة الكروية الألمانية مونيكا شتاب والتي تقدم الاستشارات والنصح للمنتخبات النسائية العربية وبتفويض من الاتحاد الدولي لكرة القدم ـ الفيفا ـ إنها تعرف كل الأحكام المسبقة التي تواجه اللاعبات الكرويات العربيات. مونيكا شتاب تعمل منذ ثلاث سنوات في هذا المجال والتي قامت بزيارة معظم الدول العربية. وتلخص مونيكا شتاب تجربتها في العالم العربي بالإشارة إلى أن التقاليد الاجتماعية والدينية والمخاوف هي التي تعرقل تطور كرة القدم للسيدات في الدول العربية. في هذا السياق تقول مونيكا شتاب: " إن ذوي اللاعبات يقولون إن لعبة كرة القدم هي للفتيان وليست للفتيات". وتضيف: "تواجه الفتيات العربيات تهديدا مبطنا مفاده: إذا مارست كرة القدم فإنك لن تلدين أطفال أبدا ولن تجدين رجلا يتزوجك".

المرأة ليست من كريتسال قابل للتهشم

Frauenfußball - Deutschland gegen USA

صراع انثوي مرير على الكرة: كرة القدم النسائية الألمانية حققت تقدما كبيرا (ألمانيا الولايات المتحدة ـ ارشيف)

وتتحدث مونيكا شتاب بإسهاب عن الصعوبات التي تواجه الفتيات العربيات عند ممارستهن للعبة كرة القدم. فالفتيات الفلسطينيات يواجهن غالبا ما صعوبة في المشاركة في التدريبات في أوقاتها او المشاركة في مباريات مهمة بسبب الحواجز الإسرائيلية. أما في قطر فهناك مشكلة من نوع أخر، فالفتيات يضعن الحجاب في سن المراهقة ولذلك عليهن البحث عن ملاعب بعيدة أعين الرجال. ورغم ذلك تبدو مونيكا شتاب سعيدة للغاية بحجم التطور الذي تشهده المنطقة العربية فيما يخص كرة القدم للسيدات. وتقول في هذا السياق والفرحة تعلو ملامحها: " لقد حدث تطورا هائلا في السنوات الثلاث الأخيرة". وتضيف أنه أمر رائع أن تلاحظ السعادة في وجوه اللاعبات العربيات.

وتشير الخبيرة الدولية إلى أن بطولة كاس العرب الأولى لكرة القدم للسيدات هي بالفعل ما تحتاجه المنطقة حاليا. وتبرر ذلك بالقول: "يمكن إزالة الأحكام المسبقة في المجتمع عن طريق البطولات الإقليمية أو الدولية". وتؤكد انه ينبغي قبل كل شيء تغيير الرأي الرافض لممارسة النساء للعبة كرة القدم. ففي البحرين يعتقد الكثير من الرجال أن نسائهم رقيقات كقطع الكريستال قابلة للتحطم عند ممارستهن لرياضة كرة القدم. وتتابع مونيكا " انه ينبغي إقناع الرجال من أن "قطع الكريستال هذه يمكن تمارس لعبة كرة القدم دون أن تتحطم".

دعم من الخارجية الألمانية ودويتشه فيله

وتقام بطولة العرب الأولى لكرة القدم للسيدات في البحرين بشراكة ودعم من وزارة الخارجية الألمانية. كما ستكون هناك إلى جانب منافسات كرة القدم بعض اللقاءات الدولية بالمناسبة بدعم من مؤسسة دويتشه فيله الإعلامية، منها مشاركة فرقة " اوركسترا جرمان ويمان جاز" الموسيقية التي ستشارك في حفل افتتاح البطولة يوم (18/تشرين الأول/أكتوبر). كما ستقيم الفرقة النسائية الألمانية ورشة عمل للنساء البحرينيات تستمر عدة أيام. وتستعد صحفيات عربيات حاليا في أكاديمية دويتشه فيله للإعلام لخوض ممارسة المهنة بشكل جديد عند التغطية الإعلامية للبطولة العربية الأولى للنساء.

الكاتبة: ماغدلينا سويرباوم/ حسن ع. حسين

مراجعة: عبده جميل المخلافي

مختارات

إعلان
Themenheader Infoseite für Flüchtlinge

خطواتي الأولى - معلومات للاجئين الجدد في ألمانيا 26.10.2015