الكلاب للكشف عن سرطان البروستاتا في بول المريض | علوم وتكنولوجيا | DW | 11.02.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

الكلاب للكشف عن سرطان البروستاتا في بول المريض

كشفت دراسة لفريق من الباحثين الفرنسيين أن باستطاعة الكلاب شم رائحة سرطان البروستاتا في بول المريض بعد تدريبه لعدة أشهر، ويرجح الباحثون أن الكلب يشم مواد معينة ذات صلة بعملية الأيض للخلايا السرطانية.

default

قدرة الكلاب على شم رائحة سرطان البروستاتا في بول المريض

توصل باحثون فرنسيون إلى أن الكلاب باستطاعتها شم رائحة سرطان البروستاتا في بول المريض. وأكد الباحثون في دراستهم، التي نشرت أمس الخميس في مجلة "يوربيان أورولوجي" الهولندية المعنية بأبحاث المسالك البولية، أن كلباً تعرف على عينات بول 30 من إجمالي 33 مريضاً بسرطان البروستاتا خلال التجارب التي أجريت ضمن الدراسة. وجاء في الدراسة: "إن الكلب تعرف على السرطان في عينة شخص كان الأطباء يعتقدون حسب تحليل عينة من أليافه أنه سليم".

وأشار الباحثون من مستشفى تينون في باريس إلى أن عدة دراسات سابقة تناولت قدرة الكلاب على شم آثار سرطان الثدي والمثانة والرئتين في البول. ولكن لم تكن هناك حتى الآن دراسات ناجحة عن قدرة الكلاب على شم آثار سرطان البروستاتا. وقام فريق الباحثين تحت إشراف جان نيكولا كورنو بتدريب كلب شيفر من فصيلة مالينوا لعدة أشهر باستخدام طريقة تدريب تعتمد على إعطاء الكلب إشارة بعينها عندما يحقق النجاح المطلوب ومنحه نوعاً من الجائزة، مما يجعله يتعلم بشكل أفضل وأسرع.

Ultraschall Maschine gegen Prostata Krebs

وكان الكلب يحصل على كرته كلما نجح في التعرف على آثار السرطان في بول المريض. ويرجح الباحثون أن الكلب يشم مواد معينة ذات صلة بعملية الأيض للخلايا السرطانية ولكنهم لم يتوصلوا لمعرفة هذه المواد بعد. وكانت العينات التي شملتها دراسة ثانية لنفس الفريق البحثي لـ66 مريضاً، أرسلت لأطباء المسالك بسبب بعض السمات الملفتة للنظر. وثبت للأطباء من خلال تحليل الأنسجة إصابة نصف هؤلاء الأشخاص بسرطان البروستاتا في حين لم تثبت إصابة النصف الآخر. ونجح الكلب في الكشف عن 30 من إجمالي 33 مصاباً بالسرطان وكذلك التعرف على 30 من إجمالي 33 عينة لرجال غير مصابين.

واكتشف الكلب إصابة إحدى العينات الثلاث التي أظهرت التحاليل التقليدية عدم إصابة أصحابها بالسرطان، رغم أن الأطباء اعتقدوا في البداية أن الكلب لم يتعرف على هذه العينة بشكل صحيح إلا أنهم اكتشفوا من خلال إعادة تحليل عينة للمريض نفسه أن الكلب كان على حق.

(ع.غ/ د ب أ)

مراجعة: طارق أنكاي

مختارات

إعلان