القيادة المركزية للقوات الألمانية تؤكد سقوط أربعة من جنودها في أفغانستان | سياسة واقتصاد | DW | 15.04.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

القيادة المركزية للقوات الألمانية تؤكد سقوط أربعة من جنودها في أفغانستان

أكدت القيادة المركزية للقوات الألمانية مقتل أربعة جنود ألمان في أفغانستان اليوم الخميس بعد تعرض دوريتهم إلى هجوم صاروخي بين قندز وباغلان. ويأتي ذلك بعد مقتل ثلاثة جنود ألمان في مطلع شهر نيسان/ أبريل الجاري.

default

صورة أرشيفية للقوات الألمانية في أفغانستان

أكدت القيادة المركزية للقوات الألمانية في أفغانستان مقتل أربعة جنود ألمان اليوم الخميس (15 نيسان/ أبريل 2010) في شمال أفغانستان وإصابة خمسة آخرين. وحسب المتحدث باسم القيادة العسكرية الألمانية فإن الجنود تعرضوا لهجوم بصاروخ أثناء تواجدهم في دورية. وأشار المتحدث إلى أن الاشتباكات ما زالت مستمرة بين الجنود الألمان ومقاتلي طالبان. وقال المتحدث إنه لا يعرف حتى ما إذا كان هناك قتلى أو مصابين بين صفوف طالبان.

تسو غوتنبيرغ يعود إلى أفغانستان

Afghanistan Deutschland Bundeswehr Guttenberg in Feldlager Faisabad

وزير الدفاع الألماني كارل تيودور تسو غوتنبيرغ خلال تفقد قوات بلاده في أفغانستان.

وفي السياق نفسه قال وزير الدفاع الألماني كارل تيودور تسو غوتنبيرغ، الذي كان في أوزبكستان بعد أن قام أمس بزيارة للجنود الألمان في أفغانستان: "تلقيت بعميق الأسى نبأ مقتل عدد آخر من الجنود الألمان حسب آخر التطورات في اشتباكات بإقليم بغلان بأفغانستان.". وبعد ورود الانباء عن مقتل الجنود الألمان عاد تسو غوتنبيرغ على الفور إلى مزار الشريف برفقة المفتش العام للجيش الألماني الجنرال فولكر فيكر. وبذلك يرتفع عدد الجنود الألمان الذين قتلوا في أفغانستان منذ بدء انتشار القوات الألمانية في تلك البلاد في 2002، إلى 43 على الأقل. وبحسب شبكات التلفزة الألمانية فإن الجنود القتلى كانوا يقومون بدورية بين قندز وباغلان في شمال أفغانستان، عندما تعرضت آليتهم لهجوم شنه مسلحون من حركة طالبان مزودون بقاذفات صواريخ. يُذكر أنه في مطلع الشهر الجاري قُتل أيضاً ثلاثة جنود ألمان وجرح ثمانية آخرون في مواجهات مع عناصر طالبان في قندز.

المزيد من الأسلحة الثقيلة

وكان وزير الدفاع الألماني كارل- تيودور تسو غوتنبيرغ قد أعلن أمس الأربعاء خلال زيارته إلى أفغانستان عن نية الحكومة الألمانية لإرسال المزيد من الأسلحة الثقيلة. وفي هذا السياق قال الوزير الألماني إن بلاده اشترت 60 عربة مدرعة مقاتلة من طراز ايغل-4. كما أعلن أنه سيتم شراء 90 عربة أخرى من الطراز نفسه في 2011.

من جهة أخرى تراجع التأييد الشعبي في ألمانيا لتواجد القوات الألمانية في أفغانستان إلى أدنى حد له منذ التدخل العسكري الدولي في 2001، إذ بات 62 في المائة من الألمان يطالبون بانسحاب هذه القوات من أفغانستان، بحسب استطلاع أجرته مجلة شتيرن. يُذكر أنه ينتشر حالياً 4500 جندي ألماني ضمن قوة "إيساف" التابعة لحلف شمال الأطلسي، ويشكلون القوة الثالثة هناك بعد الولايات المتحدة وبريطانيا.

ومن المتوقع أن يرتفع عدد الجنود الألمان هناك إلى 5350 جندياً بعد إرسال تعزيزات قوامها 850 جندياً.

(ع.غ/ د ب أ/ أ ف ب/ تاغسشاو)

مراجعة: منى صالح

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان