القوات العراقية ترفع حالة التأهب الأمني في مختلف أرجاء البلاد | سياسة واقتصاد | DW | 29.08.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

القوات العراقية ترفع حالة التأهب الأمني في مختلف أرجاء البلاد

في ضوء التجاذبات السياسية التي تشهدها البلاد والتحديات الأمنية المقبلة بعد انسحاب القوات الأمريكية المقاتلة من العراق، بدأت القيادة العسكرية العراقية باتخاذ سلسلة من التدابير لإحكام سيطرتها الأمنية على مختلف مناطق البلاد

default

عناصر الأمن التابعة للجيش العراقي في حالة انتشار مكثف

في محاولة للإمساك بأمن البلاد وبسط السيطرة الأمنية في مختلف أرجائه، أعلن مسؤول عسكري عراقي أنه تم إعطاء الأوامر إلى القوات العسكرية والأجهزة الأمنية لرفع درجة التأهب وإعادة نشر الألوية العسكرية. وقال اللواء قاسم عطا، الناطق باسم قيادة عمليات بغداد في تصريح لصحيفة "الصباح" الحكومية نشرته اليوم الأحد إن القيادة أجرت دراسة مستفيضة وتحليلاً أمنياً لجميع الأعمال الإرهابية خلال المدة الماضية واتخذت في ضوء ذلك سلسلة من الإجراءات.

ومن بين التدابير الأمنية التي تم اتخاذها رفع درجة التأهب بين مختلف القوات العسكرية والأجهزة الأمنية بالإضافة إلى إعادة نشر بعض القطع العسكرية في مناطق محددة من البلاد. كما تقرر أيضا تفعيل الجهاز الاستخباري وحشد الجهد الشعبي بالتعاون مع مجالس الإسناد والمجالس البلدية، لاسيما في ضوء التجاذبات السياسية التي تشهدها البلاد.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس الحكومة العراقية، نوري المالكي، والقائد العام للقوات المسلحة كان قد دعا الأجهزة الأمنية والحكومات المحلية في المحافظات إلى اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر. وقال المالكي في بيان صحفي إن "تنظيم القاعدة الإرهابي وبقايا فلول البعث الصدامي يخططون وبدعم خارجي للقيام بسلسلة تفجيرات في بغداد والمحافظات لإشاعة الفوضى وروح الفتنة الطائفية".

التطورات الميدانية

Irak Gewalt bombenanschlag 08.12.2009 Flash-galerie

تحاول الأجهزة الأمنية العراقية بسط سيطرتها على البلاد، لاسيما بعد ارتفاع وتيرة التفجيرات الإرهابية

ميدانيا وفي الفلوجة أصيب اليوم ثلاثة من عناصر الشرطة العراقية من بينهم ضابط بجروح في انفجار غرب بغداد. وذكرت مصادر من الشرطة العراقية أن ثلاثة من عناصر الشرطة، بينهم ضابط برتبة مقدم، أصيبوا بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للشرطة. وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن عبوة ناسفة انفجرت اليوم لدى مرور دورية للشرطة العراقية وسط مدينة الفلوجة ما تسبب في إصابة ثلاثة من عناصر الدورية بينهم ضابط برتبة مقدم، إلى جانب إلحاق أضرار بعجلة للشرطة.

وفي الموصل ذكرت الشرطة العراقية أن خمسة أشخاص، بينهم شرطيان، قتلوا في هجمات متفرقة بالمدينة. وقالت مصادر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن "اثنين من عناصر الشرطة العراقية قتلا مساء أمس السبت في هجوم شنه مسلحون على نقطة تفتيش للشرطة في منطقة سنجار فيما قتل شخصان آخران في هجوم منفصل في منطقة القيارة وقتلت امرأة من قبل مسلحين في هجوم على منزلها غربي الموصل".

(ط. أ/ د ب أ)

مراجعة: هشام العدم

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان