القبض على مهاجم محطة قطارات دوسلدورف وتحديد هويته | أخبار | DW | 10.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

القبض على مهاجم محطة قطارات دوسلدورف وتحديد هويته

حددت الشرطة الألمانية هوية مهاجم محطة قطارات دوسلدروف وأكدت القبض عليه وأفادت بأنه أصاب تسعة أشخاص ويبدو أنه "مختل عقليا" وتصرف بمفرده.

عدلت الشرطة الألمانية حصيلة المصابين في هجوم نفذه رجل يحمل بلطة ليل الخميس في محطة القطارات الرئيسية بمدينة دوسلدورف إلى تسعة مصابين. وأعلنت الشرطة اليوم الجمعة (العاشر من مارس/ آذار) أن بعض الضحايا أصيبوا بجروح خطيرة. وبحسب بيانات المستشفى الجامعي في دوسلدورف، هناك أربعة أشخاص مصابون بإصابات بالغة، لكنها ليست خطيرة على الحياة. وكانت الشرطة أعلنت من قبل أن عدد المصابين سبعة. وعن ارتفاع حصيلة المصابين، أوضحت الشرطة أن شخصين أبلغا بعد ذلك بإصابتهم بجروح طفيفة.

 وقالت الشرطة في بيان إن المشتبه به قفز بعد ذلك من جسر محاولا الفرار وأصيب بجروح بالغة لدى سقوطه. وذكرت وكالة "د ب أ" الألمانية أنه ليس في حالة تسمح باستجوابه وبالتالي فإن الدوافع خلف الهجوم لا تزال مجهولة. وكانت الشرطة أفادت في بادئ الأمر عن عدة مهاجمين مشيرة إلى توقيف شخصين.

 وتم إخلاء المحطة وانتشرت قوات الأمن بأعداد كثيفة في محيط المبنى مستقدمة تعزيزات من وحدات التدخل الخاصة، فيما قامت مروحية بالتحليق في سماء المدينة.

 غير أن الشرطة عادت وأعلنت أن المشتبه به تحرك وحيدا واستؤنفت حركة القطارات في محطة سانت اوغوستين. وقال شاهد تحدث لصحيفة بيلد الألمانية طالبا عدم كشف اسمه "كنا على رصيف المحطة ننتظر قطارا. وصل القطار وخرج منه فجأة شخص يحمل فأسا وضرب الناس بالفأس".


وأكد بيتر ألتماير رئيس المستشارية والمقرب من المستشارة أنغيلا ميركل في المساء دعمه الكامل للضحايا. وكتب على تويتر "مهما حصل في محطة دوسلدورف المركزية، نتوجه بتعاطفنا وأفكارنا إلى الأبرياء الجرحى".

 وتوجه رئيس بلدية المدينة توماس غايسل إلى موقع الهجوم وقال بحسب صحيفة بيلد "إنها ضربة قاسية لدوسلدورف. ثمة كثيرون في حال الصدمة. أود أن أشكر الشرطة وفرق الإغاثة. وأتوجه بأفكاري إلى الضحايا وأقربائهم".

ع.ج/ ح.ز (أ ف ب، د ب أ)

 

مختارات

إعلان