القبض على عصابة لتهريب اللاجئين الأثرياء بالطائرة | عالم المنوعات | DW | 18.03.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

القبض على عصابة لتهريب اللاجئين الأثرياء بالطائرة

يحاول مهربو البشر تجربة كل ما هو جديد للتهريب. آخر طرقهم المبتكرة طائرات صغيرة لنقل اللاجئين. الشرطة اليونانية اكتشفت الطريقة وقبضت على بعض المهربين الذين يقودهم عراقي، من ضمنهم طيار يوناني متقاعد ورئيس بلدية سابق.

كشفت الشرطة اليونانية عن عصابة لتهريب البشر عبر الطائرات في اليونان تضم سبعة أشخاص، من بينهم رئيس بلدية سابق لمدينة ميسولونغي" الواقعة غرب اليونان وطيار يوناني سابق، فيما يقود المجموعة شخص عراقي عمره 47 عاما، حسب الشرطة. وقبضت الشرطة على قائد الطائرة، وهو طيار متقاعد، قبل إقلاعه مع سبعة عراقيين، فيما زالت الشرطة تبحث عن شخص يوناني وثلاثة إيطاليين من المجموعة المنظمة للتهريب.

مع إغلاق طريق البقان ازدهرت تجارة تهريب البشر عبر استخدام وسائل جديدة، مثل الطائرات، ونقلهم إلى إيطاليا ومن ثم إلى وسط وشمال أوروبا. وروج المهربون لهذه الطريقة واستطاعوا الحصول على بعض الزبائن الأثرياء للقيام بالرحلة، إذ تكلف الرحلة مبالغ نقدية تتراوح بين 4500 و 7500 يورو للشخص الواحد لتقلهم إلى إيطاليا.

وقالت الشرطة إن المهربين نجحوا في جمع 400 ألف يورو عبر هذه الطريقة، وقام المهربون بتسيير ما لا يقل عن 12 رحلة بين البلدين منذ أيلول/ سبتمبر 2015، ثلاثة رحلات منها كانت في الأسبوعين الماضيين.

واستخدم المهربون مطار "ميسولونغي" الصغير الواقع في غرب اليونان. وقام المهربون عبر الطائرة الصغيرة ذات المحرك الواحد بنقل المهاجرين بصورة منتظمة إلى مطار في منطقة "ابولين" التي تقع على البحر الأدرياتيكي مقابل ألبانيا، ويعتقد أن الطائرات كانت تهبط بالقرب من مدينة "ليكه" الصغيرة، حسب ما أفادت الشرطة.

وقامت الشرطة بمصادرة الطائرة وبمصادرة 34 ألف يورو نقدا وسيارتان و700 غرام من القنب الهندي وبعض الإطلاقات النارية.

ز.أ.ب/ ع.خ ( د ب أ، أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان