القبض على ألمانيين وسوري بتهمة تهريب لاجئين | أخبار | DW | 11.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

القبض على ألمانيين وسوري بتهمة تهريب لاجئين

ذكرت الشرطة الألمانية أنها قبضت على عصابة لتهريب البشر تضم ألمانيين وسوريا واحدا. وتشتبه السلطات في أن المقبوض عليهم نقلوا ما لا يقل عن 60 لاجئا بشكل غير مشروع إلى ألمانيا.

أعلن الادعاء العام والشرطة الاتحادية في مدينة زاربروكن الألمانية اليوم الثلاثاء (11 نيسان/أبريل 2017) القبض على عصابة لتهريب البشر تتألف من ثلاثة رجال. وأوضحت السلطات الألمانية أن توقيف الرجال الثلاثة، وهم 28 و29 و36 عاما، جاء في إطار حملة أمنية في ثلاث ولايات، وتضمنت تفتيش مساكن ومحلات في مدن زاربروكن وزارلويس وغيسن وشفرته.

وتشتبه السلطات في أن المقبوض عليهم، وهم ألمانيان وسوري، نقلوا ما لا يقل عن 60 لاجئا إلى ألمانيا بشكل غير مشروع، وتحصلوا مقابل ذلك على مبلغ يتراوح بين 800 إلى 1500 يورو عن كل شخص.

وحسب شواهد التحقيقات الجارية منذ تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، فقد تم نقل هؤلاء عبر طريق يمر بالمجر وإيطاليا والنمسا. وشملت الحملة تفتيش تسعة أبنية، وتم القبض على شخصين من الثلاثة في مدينة زاربروكن فيما ألقي القبض على الثالث في مدينة شفرته، وتم إيداع أحد المتهمين الثلاثة في الحبس الاحتياطي.

ز.أ.ب/ح.ع.ح (د ب أ)

مختارات

إعلان