الغارديان: البغدادي أصيب في عموده الفقري | أخبار | DW | 01.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الغارديان: البغدادي أصيب في عموده الفقري

تقرير جديد لصحيفة الغارديان البريطانية يكشف عن إصابة زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية"، أبو بكر البغدادي، في عموده الفقري جراء غارة جوية أمريكية في مارس/ آذار. وقد تعني هذه الإصابة أنه لن يقود التنظيم على الإطلاق.

ذكر تقريرصحفي أن أبو بكر البغدادي، زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، الذي نصب نفسه خليفة للمسلمين، أصيب في عموده الفقري بعد غارة جوية أمريكية قبل أكثر من شهرين في شمال غرب العراق.

وأضافت صحيفة الغارديان البريطانية الصادرة الجمعة (الأول من مايو/ أيار 2015) أن البغدادي يخضع للعلاج على يد طبيبين يتوجهان إليه من الموصل، معقل تنظيم "داعش"، الى مخبئه. وتابعت الصحيفة أن ثلاثة مصادر قريبة من التنظيم الإرهابي أكدت أن الجراح التي أصيب بها البغدادي يمكن أن تعني أنه لن يتمكن أبداً من قيادة التنظيم.

وذكرت الغارديان في تقريرها أن مجموعة صغيرة جداً من قادة التنظيم على علم بمدى إصابة البغدادي والمكان الذي يعالج فيه، مشيرة إلى أن أبو علاء العفري، الذي عُيّن نائباً للبغدادي عندما قتل سلفه في غارة جوية أواخر العام الماضي، هو الذي يقود التنظيم الآن.

وكانت الصحيفة ذاتها قد ذكرت أن البغدادي أصيب في غارة جوية في الثامن عشر من مارس/ آذار، أسفرت أيضاً عن مقتل ثلاثة رجال كانوا يرافقونه. ووقع الهجوم في منطقة تبعد 120 كيلومتراً غرب الموصل.

يشار إلى أن تحالفاً دولياً بقيادة الولايات المتحدة يقوم بشن هجمات جوية ضد تنظيم "داعش"، الذي يسيطر على مساحات شاسعة في سوريا والعراق.

ي.أ/ ح.ع.ح (د ب أ)

مختارات

إعلان